.
.
.
.

وعود بـ3.4 مليار دولار للنهوض بدول ضربها "إيبولا"

نشر في: آخر تحديث:

وعد المانحون بتقديم 3,4 مليار دولار لمساعدة الدول في غرب إفريقيا التي تضررت بفيروس إيبولا (سيراليون وليبيريا وغينيا) للنهوض اقتصاديا من الفيروس، حسب ما أعلنت الأمم المتحدة.

وقالت مديرة برنامج الأمم المتحدة للتنمية، هيلين كلارك، إن الأمر يتعلق بـ"أرقام أولية" من أجل أموال جديدة لرفع مجمل الالتزامات إلى 5,18 مليار دولار.

وأضافت أن "الأمر يتعلق بنتيجة مشجعة جدا". وأوضحت أن "الجهود التي تبذلها هذه الدول للنهوض انطلقت بشكل واعد".

وتأمل الدول الثلاث أن تحصل، الجمعة، على 3,2 مليار دولار من أجل تمويل برامجها الوطنية للنهوض، إضافة إلى أربعة مليارات مخصصة لبرامج إقليمية. وسوف تغطي هذه الأموال الحاجات لمدة سنتين.