.
.
.
.

"سرّ الصين العظيم".. احتياطي خزائن الذهب يزيد 57%

نشر في: آخر تحديث:

قال البنك المركزي الصيني إن احتياطيات الصين من الذهب بلغت 1658 طنا في نهاية يونيو/حزيران مرتفعة 57 بالمئة عن المرة السابقة التي جرى فيها تعديل أرقام الاحتياطيات قبل أكثر من ست سنوات.

وعلى الرغم من هذه الزيادة فإن الذهب يمثل الآن 1.65 بالمئة من إجمالي الاحتياطيات الأجنبية للصين مقارنة مع 1.8 بالمئة في يونيو/حزيران 2009 في حين تبلغ النسبة حوالي 73 بالمئة في الولايات المتحدة أكبر حائز رسمي للذهب في العالم.

وهذه الأرقام تجعل الصين سادس أكبر حائز رسمي للذهب في العالم بعد الولايات المتحدة وألمانيا وصندوق النقد الدولي وإيطاليا وفرنسا.

وتعتبر الصين حيازاتها من الذهب سرا من أسرار الدولة ولا تبلغ صندوق النقد الدولي بحيازاتها على أساس شهري مثلما تفعل معظم الدول الأخرى.

والمرة السابقة التي عدلت فيها الصين أرقام احتياطياتها من الذهب كانت في أبريل/نيسان 2009 عندما رفعت المستوى إلى 1054.1 طن من 600 طن.

وقال بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) إن الاستثمار في الذهب سيكون مفيدا لإدارة المخاطر. وأضاف أنه سيستمر في زيادة حيازاته من المعدن الأصفر "من خلال عدد من القنوات الدولية والمحلية."

وقال إن الزيادة البالغة 604 أطنان وقيمتها 21.964 مليار دولار بأسعار اليوم ستساعد في ضمان أمن وسيولة وقيمة احتياطيات الصين الدولية.