.
.
.
.

مصر تستعد لأزمة البوتاجاز في الشتاء بإجراءات مبكرة

نشر في: آخر تحديث:

ناقشت وزارة البترول والثروة المعدنية بمصر عدة إجراءات من شأنها تأمين إمدادات البوتاجاز خلال موسم الشتاء المقبل.

حيث عقد وزير البترول المصري، المهندس شريف إسماعيل، اجتماعاً لمتابعة موقف تأمين البوتاجاز خلال فصل الشتاء القادم وحزمة الإجراءات الجاري تنفيذها لتلافي حدوث اختناقات في السوق المحلي للبوتاجاز.

وتطرق الوزير إلى الإجراءات اللازمة والتي تتضمن تجهيز تسهيلات استقبال البوتاجاز في الموانئ، وتنفيذ مشروعات لزيادة طاقات مستودعات التخزين، وموقف التعاقدات لشحنات البوتاجاز المستورد خلال شهور الشتاء، وموقف تنفيذ المشروعات بمعامل التكرير لزيادة الإنتاج المحلي من البوتاجاز.

كما ناقش الوزير خلال الاجتماع الذي حضره وكيل أول الوزارة، ورؤساء هيئة البترول والشركات القابضة وعدد من رؤساء شركات البترول، تحديد منهج العمل في المرحلة القادمة في إطار الفكر الحالي للدولة، حيث أكد على أهمية الاهتمام باقتصاديات المشروعات والالتزام بالتوقيتات الزمنية لتنفيذها، والتكلفة والجودة في الأداء، وطالب بتجرد فكر الفرد والشركة والعمل في إطار تغليب مصلحة الدولة.

وأكد وزير البترول على أهمية أن يكون لشركات البترول خاصة شركات المقاولات والتصميمات الهندسية والصيانة دور وطني في المشروعات القومية التي تنفذها الدولة حالياً.

وأشار إلى أهمية مواكبة متطلبات المرحلة القادمة، ومواجهة المشاكل وتقديم الحلول من خلال فكر جديد للمواجهة من أجل الإصلاح والتطوير.

وطالب الوزير بإعطاء دور أكبر في تدريب وتأهيل ورفع كفاءة العاملين بقطاع البترول باعتبارهم الركيزة الأساسية للعملية الإنتاجية.

وشدد على أهمية ترشيد الانفاق وتعظيم الاستفادة من الأصول المتاحة والمحافظة عليها والاهتمام بالصيانة الدورية، وطالب ببذل مجهودات أكثر لتحقيق أهداف قطاع البترول التي تصب في مصلحة الدولة بالعمل على زيادة الإنتاج.