.
.
.
.

مصر تستهدف زيادة صادراتها الزراعية إلى روسيا 15%

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة التجارة والصناعة، أن الحكومة المصرية تستهدف زيادة صادراتها الزراعية إلى روسيا بنسبة 15% خلال العام المقبل، يأتي ذلك في ظل القيود التي فرضتها روسيا على الواردات التركية، حيث حظرت روسيا والتي تعد من أكبر الشركاء التجاريين لتركيا، استيراد بعض المنتجات التركية في رد على قيام تركيا العضو بحلف شمال الأطلسي بإسقاط طائرة حربية روسية قالت إنها انتهكت مجالها الجوي أثناء قيامها بطلعات جوية في سوريا. ويصل حجم الصادرات المصرية من الحاصلات الزراعية إلى روسيا ما بين 600 إلى 650 ألف طن بقيمة310 ملايين دولار وفقاً لإحصائيات وزارة التجارة المصرية.

وقال وزير التجارة والصناعة المصري طارق قابيل في بيان صحافي صدر صباح اليوم، إن وزارته تنسق مع مختلف المجالس التصديرية لبحث زيادة الصادرات المصرية إلى السوق الروسية خاصة من القطاعات التي يحتاجها السوق الروسي في ظل فرض روسيا قيودا على بعض وارداتها من السوق التركي.

ولفت قابيل إلى أن هناك مشاورات مع الجانب الروسى للتعرف على أهم بنود الواردات التي يحتاجها خلال المرحلة المقبلة.

وتابع: "تم تكليف رئيس جهاز التمثيل التجاري بعقد اجتماعات مكثفة مع المستشار التجاري الروسي بالقاهرة، لبحث هذا الأمر وتسهيل نفاذ الصادرات المصرية إلى السوق الروسي".

يأتي ذلك في الوقت الذي توقعت فيه تركيا قبل أيام، أن تؤثر العقوبات الروسية التي فرضت مؤخراً، على صادراتها الغذائية إلى روسيا بقيمة 764 مليون دولار سنويا.