.
.
.
.

"التجارة" السعودية محذرة: لا لرفع الأسعار

نشر في: آخر تحديث:

حذرت وزارة التجارة والصناعة السعودية التجار والصناعيين والزراعيين، من رفع الأسعار والخدمات، مشددة على تطبيق النظام بحزم بحق من يثبت رفعه لأسعار السلع أو المحروقات، خاصة أن أسعار الخدمات والوقود في المملكة هي الأقل على مستوى المناطق المجاورة، مشيرة إلى استنفار جميع مراقبيها لمعالجة بلاغات المواطنين.

ووجه مدير فرع وزارة التجارة والصناعة بأحد المناطق خطابا للغرفة التجارية ورجال الأعمال ذيله برقم هاتفه الشخصي لاستقبال بلاغات ارتفاع أسعار السلع والمحروقات، بحسب صحيفة "عكاظ" السعودية.

وتضمن الخطاب تطبيق العقوبات النظامية على كل من يستغل زيادة الرسوم على المواطنين، مع تواصل عمل المحلات وتقديم خدماتها بالأسعار السائدة، ومن لديه مبرر لرفع الأسعار عن السعر السائد لأي سلعة أو خدمة، عليه الرفع للوزارة بمبررات ذلك قبل رفع الأسعار بشرط دعم تبريره بالمستندات.

ونوه الخطاب بضرورة وضع لوحات إرشادية بمداخل الأسواق والمولات ومخارجها تتضمن إبلاغ وزارة التجارة والصناعة على الرقم 1900، أو عبر تطبيق بلاغها التجاري الخاص بالجوالات الذكية عند ملاحظة ارتفاع أسعار أي سلعة عن السعر السائد.

كما أشار الخطاب إلى استنفار جميع مراقبي الوزارة بالمنطقة لمباشرة بلاغات المواطنين، ورصد أي تجاوز لرفع أسعار السلع والخدمات عن السعر المقرر وذلك لتطبيق النظام بحق المخالفين.