.
.
.
.

أكبر تراجع في صادرات كوريا الجنوبية خلال ستة أعوام

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت كوريا الجنوبية، الجمعة، أنها سجلت في 2015 أكبر تراجع في صادراتها منذ 2009 بسبب ارتفاع سعر عملتها الوون وتراجع أسعار النفط.

وتثير أرقام وزارة التجارة والصناعة والطاقة خصوصاً القلق، إذ أن الاقتصاد الكوري الجنوبي يعتمد إلى حد كبير على التصدير.

وتراجعت الصادرات الكورية الجنوبية في 2015 بنسبة 7,9% لتبلغ قيمتها 527,2 مليار دولار. وقالت الوزارة إن انخفاضا بنسبة 13,8% سجل في ديسمبر.

وسببت عوامل عدة هذا التراجع من بينها خصوصاً ارتفاع سعر الوون الكوري الجنوبي مقابل الين الياباني، بينما خفضت الصين الشريكة الرئيسية لسيول عملتها مرات عدة.

كما ساهم تراجع سعر الذهب الأسود في انخفاض قيمة الصادرات الكورية الجنوبية، لأن رابع اقتصاد في آسيا يصدر منتجات أساسها النفط.

وتأمل الحكومة الكورية الجنوبية في "انتعاش طفيف" للصادرات في 2016. لكن خطر حدوث تراجع أكبر غير مستبعد إذا استمر تباطؤ الأسواق الناشئة وانخفاض أسعار النفط.