العبار: استثمرنا 1.2 مليار درهم لدعم الثقافة في الأوبرا

يقدم الصرح وجهة فنية متعددة الاستخدامات وبُعداً فنياً واقتصادياً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
6 دقائق للقراءة

عززت شركة "إعمار العقارية" مع افتتاحها التمهيدي لـــــ"دبي أوبرا"، الوجهة الفنية متعددة الاستخدامات في وسط مدينة دبي أمس، مكانة دبي كواحدة من أسرع الوجهات نمواً في مجال الفنون على مستوى العالم. وقد شهدت أولى عروضها الفنية التي أحياها عملاق الأوبرا الإسباني بلاسيدو دومينغو حضوراً حاشداً غصت به قاعتها.

وقال محمد علي العبار، رئيس مجلس إدارة شركة إعمار العقارية: "قامت شركة إعمار باستثمار 1.2 مليار درهم، ما يعادل 330 مليون دولار، لتطوير "دبي أوبرا" التي تشكل تحفة معمارية وصرحاً حضارياً سيكون له دور مهم في إثراء الحركة الثقافية، وانعكاساته على الحياة الاجتماعية والقطاعات الاقتصادية في الإمارة. وسيشكل هذا المشروع، الذي سيتم افتتاحه رسمياً في وقت لاحق من العام الجاري، إضافة متميزة لمجموعة من المشاريع الفريدة التي ستعزز من مكانة إمارة دبي كوجهة مثالية رائدة للفنون العالمية وأنماط الحياة العصرية المتنوعة".

وأضاف: "يعكس مشروع "دبي أوبرا" التزامنا بالعمل على تحقيق رؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الرامية إلى تعزيز مكانة دبي كوجهة ثقافية عالمية نابضة بالحياة وجاذبة للمواهب والإبداعات من مختلف أنحاء العالم".

واستطرد العبار: "الصروح الثقافية والفنية هي المحفز الأكبر لحركة الإبداع الفني والثقافي.. هي المحرك الرئيس لتعزيز التناغم والانسجام المجتمعي.. هي اللغة المشتركة التي تربط أفراد المجتمع على اختلاف جنسياتهم وثقافاتهم.. إنها المساهم الأكبر في تعزيز مفاهيم التنوع وترسيخ قيم التسامح في المجتمعات، وذلك من خلال استقطابها للمواهب العالمية ومزجها بين ثقافات مختلفة ومتنوعة".

وأضاف: "الآن ومع افتتاح "دبي أوبرا"، تمتلك دبي اليوم أفضلية متميزة لتحقيق مكاسب اجتماعية واقتصادية أسهمت مجدداً في تسليط الضوء على إسهامات إعمار العقارية وجهودها في دعم زخم النمو الاقتصادي في دولة الإمارات".

وقال العبار:" يأتي مشروع "دبي أوبرا" منسجماً مع رؤية دبي السياحية 2020 التي أطلقها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، والرامية إلى استقطاب وجذب 20 مليون سائح من مختلف أنحاء العالم بداية من العقد المقبل، وتدعم الطموحات الثقافية المستهدفة لمعرض أكسبو 2020 الذي من المتوقع أن يجذب 25 مليون زائر، ويخدم أيضاً أهداف خطة دبي 2021 والهادفة إلى جعل دبي أكثر المدن سعادة في العالم".

وقال: "مع تسارع نمو المشهد الثقافي والحياة الفنية في دبي وازدياد عدد المعارض والفعاليات الفنية، فإن مشروع "دبي أوبرا" سيشكل نقطة تحول حقيقية تسهم في تحفيز نمو الحركة الفنية الإبداعية إلى آفاق جديدة ترقى إلى العالمية في الإمارة.

وقال محمد العبار: ستسهم "دبي أوبرا" في دفع عجلة النمو الاقتصادي في إمارة دبي، فهي تقام ضمن منطقة وسط مدينة دبي، أحد أكبر المشاريع الاستثمارية في دبي بقيمة 20 مليار دولار أميركي، والتي تعد حالياً من أكثر المناطق على مستوى العالم جذباً للزوار، وذلك مع وصول عدد زائريها إلى أكثر من 80 مليون زائر سنوياً، ومن هنا فإن "دبي أوبرا" سيكون لها آثار إيجابية على كافة النواحي في الإمارة، حيث ستساهم في تعزيز دوران عجلة الحياة الثقافية والفنية، وتنشيط القطاعات الاقتصادية ودعم الحياة الاجتماعية فيها".

وأضاف:" آثار عروض "دبي أوبرا" لن تقتصر على تنشيط الحركة الثقافية والفنية فقط، بل ستساهم أيضاً في تعزيز مكانة دبي كوجهة عالمية رائدة في صناعة الفنون المسرحية، هذا إلى جانب انعكاساتها المباشرة المرتبطة باستضافة العروض العالمية، وغير المباشرة المرتبطة بالفعاليات المصاحبة والداعمة لها".

وقال العبار: "إلى جانب هذا كله، ستكون "دبي أوبرا" منصة مثالية لجيل المستقبل من المواهب الفنية، ومنبراً لتشجيع المواهب المحلية على مزيد من الإبداع لإثراء الحياة الثقافية لدولة الإمارات عالمياً. وعلى المدى الطويل ستشكل العروض التي تستضيفها "دبي أوبرا" على مدار العام إضافة نوعية على اقتصاد دبي، فهي ستكون عنصراً مهماً في استقطاب المزيد من السائحين والزوار إلى الإمارة، وعاملاً أساسياً في نمو قطاعات الطيران والضيافة، بالإضافة إلى جذبها مزيداً من الزوار لمنطقة وسط مدينة دبي - قلب العالم الحاضر".

وأوضح:" هذه الإضافة النوعية على اقتصاد دبي ستسهم في إيجاد قنوات دخل إضافية تتمثل في إيرادات العروض وقطاعي الأغذية والمشروبات والتجزئة في منطقة وسط مدينة دبي، إلى جانب ارتفاع إيرادات القطاع السياحي مع ارتفاع أعداد الزائرين، وما يترتب عليه من نشاط في حركة قطاعات الطيران والضيافة وتجارة التجزئة في إمارة دبي عموماً، فضلاً عن إيجاد آلاف الفرص الوظيفية في المجالات الإبداعية، وذلك من خلال تهيئة بيئة استثمارية مثالية في القطاعات الثقافية المحلية تكون جاذبة لشركات الانتاج العالمية".

وأضاف: "تستقطب العروض الافتتاحية لــــ"دبي أوبرا" نخبة من النجوم وأساطير الفن العالميين، بمن فيهم عملاق الأوبرا الإسباني بلاسيدو دومينغو الذي يحظى بشعبية واسعة على مستوى العالم، ويمتلك رصيداً كبيراً من المعجبين، ولذلك ستشكل "دبي اوبرا" حافراً للسياحة الثقافية التي تعتبر الآن أحد أسرع القطاعات نمواً في العالم".

وتشير التقديرات الحالية إلى أن الأنشطة التراثية والثقافية تستقطب سائحاً واحداً من بين كل خمسة سياح في أوروبا، بينما تعد الدافع الرئيس في سفر 80 في المئة من السياح الأميركيين.

تعتبر الصناعات الإبداعية أحد أهم محركات النمو الاقتصادي العالمي في الوقت الحالي. وبحسب الدراسات الصادرة مؤخراً يشكل إنتاج أوروبا الفني والثقافي ما نسبته 4.5 في المئة من ناتجها المحلي، ويستحوذ على 8 في المئة من العمالة فيها.

وفي عام 2015 أشار تقرير أصدره مكتب التحليل الاقتصادي في أميركا إلى أن الصناعات الإبداعية تسهم بحوالي 698 مليار دولار في الناتج المحلي الإجمالي، بينما توفر فرص عمل لأكثر من 4.7 مليون شخص في أميركا. وفي المملكة المتحدة تُقدر مساهمة قطاع الصناعات الإبداعية، والذي يشتمل على صناعة السينما، والتلفزيون، والموسيقى، في الناتج المحلي الإجمالي للبلاد بحوالي 116.7 مليار دولار سنوياً.

وسجلت المشاريع الإبداعية على المستوى الفردي مردوداً اقتصادياً كبيراً، حيث أشار تقرير لشركة ديلويت العالمية إلى أن مساهمة دار أوبرا سيدني في أستراليا تصل إلى حوالي 775 مليون دولار في اقتصاد البلاد سنوياً، بينما توفر 8439 ألف وظيفة بدوام كامل.

وقالت الدراسة إلى أن قيمتها الثقافية والإبداعية تصل إلى حوالي 4.6 مليار دولار، وذلك مع استقطابها أكثر من 1.4 مليون زائر، وإقامة حوالي 2000 عرض فني وثقافي فيها سنوياً.

وتنظر العديد من المدن في مختلف أنحاء العالم إلى الحياة الثقافية باعتبارها تمثل استثماراً اقتصادياً يجب التعامل معه ضمن سياسات تحقق أكبر نسب الاستفادة منه، فعلى سبيل المثال: يشير مشروع البيانات الثقافية في ولاية بنسلفانيا الأمريكية إلى أن قطاعي الثقافة والفنون يعتبران محركاً رئيسياً لاقتصاد مدينة فيلادلفيا، حيث يساهم هذان القطاعان في تحقيق وفرة مالية تقدر بحوالي 3.3 مليار دولار في الوظائف، ودخل الأسر، والعائدات الضريبية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.