.
.
.
.

بعثة جديدة لمعالجة الديون الأوروبية على اليونان

صندوق النقد يشارك بمحادثات للانضمام إلى برنامج إنقاذ أثينا

نشر في: آخر تحديث:

قال صندوق النقد الدولي إنه لا يزال يشارك بشكل كامل في محادثات للانضمام إلى برنامج إنقاذ اليونان، لكنه لم يحدد الدور الذي سيضطلع به.

وتأتي تعليقات الصندوق بعدما قال مصدران مطلعان لرويترز، إن المفاوضات التي يجريها الصندوق لتدبير موارد مالية للبرنامج تحرز تقدما بسيطا، ومن المرجح أن يقبل صندوق النقد بدور استشاري مع صلاحيات محدودة.

وقال جيري رايس المتحدث باسم صندوق النقد الدولة في بيان بالبريد الإلكتروني اليوم الأحد "لا نزال مشاركين بشكل كامل، حيث نهدف إلى التوصل إلى اتفاق حول برنامج يستطيع الصندوق دعمه بترتيبات جديدة بناء على طلب السلطات، وفي هذا الشأن ستزور بعثة أثينا قريبا".

وقال بول تومسين، مدير الإدارة الأوروبية بصندوق النقد الدولي، إن بعثة من الصندوق ستزور أثينا في خلال أسبوع أو أسبوعين لمناقشة برنامج جديد.

ويقاوم الصندوق منذ أكثر من عام شروطا يشارك بموجبها في أي برنامج إنقاذ جديد لليونان، قائلا إن الأهداف المالية المنصوص عليها في خطة الإنقاذ الأوروبية غير واقعية في غياب أي إعفاء كبير من الديون.

لكن المصدرين قالا إن الصندوق بدأ يتقبل على مضض الرفض الأوروبي لإسقاط مزيد من ديون اليونان، وإنه يجري الآن محادثات للاضطلاع بدور جديد يسمح له بالمشاركة على نحو رسمي محدود.