.
.
.
.

بنغلادش تتوقع 24 مليار دولار تمويلا من الصين

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس الصيني، شي جين بينغ، إن بلاده ستعزز علاقاتها مع بن لترتقي إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية مع توقيع البلدين 27 اتفاقية تقدر قيمتها بمليارات الدولارات في ظل تنافس الصين مع الهند على النفوذ الإقليمي.

وفي أول زيارة يقوم بها رئيس صيني لبنغلادش خلال 30 عاما عزز شي مشاركة الصين في قطاع البنية التحتية في بنغلادش في وقت زادت فيه اليابان أيضا استثماراتها هناك.

وقال شي بعد محادثات مع رئيسة وزراء بنغلادش الشيخة حسينة "اتفقنا على تعزيز العلاقات بين الصين وبنغلادش لترتقي من شراكة تعاون شاملة أوثق إلى شراكة تعاون استراتيجية".

ولطالما اعتبرت الهند بنغلادش جزءا من منطقة نفوذها، وفي عهد رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي عززت علاقتها الاقتصادية معها وكذلك مع بلدان مجاورة أخرى مثل نيبال وسريلانكا.

وفي العام الماضي، أعلن مودي عن خط ائتمان بملياري دولار خلال زيارته لداكا لكن الصين تتجه إلى تجاوز ذلك المبلغ بكثير.

وقبل زيارة شي قال مسؤول كبير في بنغلادش إن الصفقات التي يعتزم البلدان توقيعها ستتضمن تمويلا صينيا قيمته نحو 24 مليار دولار في أكبر خط ائتماني خارجي لداكا على الإطلاق.

وذكر مسؤولون أن الاتفاقات الموقعة تتضمن اتفاقا تشيد الصين بموجبه محطة كهرباء بقدرة 1320 ميغاوات.

ووقعت تي.بي.إي.إيه الصينية اتفاقا بخصوص شبكة الكهرباء قيمته 1.6 مليار دولار مع داكا باور عقب اتفاق وقعه كونسورتيوم جيانغسو إتيرن أمس الخميس لتعزيز شبكة الكهرباء في بنغلادش بقيمة 1.1 مليار دولار.

وزار الرئيس الصيني داكا في طريقه لحضور قمة مجموعة بريكس لكبرى الاقتصادات الناشئة في العالم بالهند.

والصين هي أكبر شريك تجاري لبنغلادش حاليا، ويبلغ حجم التبادل التجاري السنوي بين البلدين نحو 10 مليارات دولار، ويميل الميزان التجاري كثيرا لصالح بكين.