Brexit يلتهم نصف نمو الاقتصاد البريطاني في 2017

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

خفض الاتحاد الأوروبي الأربعاء توقعاته لنمو الاقتصاد البريطاني بنحو النصف في 2017، بسبب تصويت البريطانيين على الخروج من الاتحاد في الاستفتاء الذي جرى في يونيو الماضي.

وقال الاتحاد الأوروبي في توقعاته الاقتصادية لفصل الخريف: "يتوقع أن ينخفض النمو بنحو النصف في 2017 إلى 1,0% (من 1,9% في 2016) بما يعكس تأثير حالة عدم الاستقرار التي تلت الاستفتاء، على ثقة الأعمال والظروف الاقتصادية الأوسع".

إلا أنه يتوقع أن يرتفع النمو الاقتصادي البريطاني بشكل طفيف في 2018 إلى 1,2%، بسبب زيادة الصادرات حتى مع استمرار انخفاض الطلب المحلي.

وأضاف أن "حالة عدم الاستقرار من المرجح أن تبقى مرتفعة، مع استمرار المفاوضات حول مستقبل العلاقة بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي، ما يعوق مدى ارتفاع النمو في 2018".

وصرحت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أنها ستبدأ رسمياً عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي بنهاية مارس 2017، إلا أن بروكسل ولندن تواجهان مفاوضات صعبة للتوصل إلى اتفاق تجارة مستقبلي.

وحذر الاتحاد الأوروبي في توقعاته من أنه من المرجح أن تضر حالة عدم الاستقرار باقتصاد دول منطقة اليورو الـ19، التي لم تتأثر حتى الآن بالـ"بريكزت".

وقال: "ما لاحظناه حتى الآن هو زيادة كبيرة في حالة عدم الاستقرار، من المتوقع أن تعوق الديناميات الاقتصادية خصوصا في المملكة المتحدة وكذلك في الاتحاد الأوروبي".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.