فنزويلا ترفع الحد الأدنى للأجور 50% لمواجهة التضخم

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، زيادة الحد الأدنى للأجور والمعاشات 50% وهي خامس زيادة على مدى العام الماضي للمساعدة في حماية العمال من أعلى معدل للتضخم في العالم.

ويجعل هذا الإجراء الحد الأدنى للأجور 40683 بوليفار، أي نحو 60 دولارا بالسعر الرسمي، أو 12 دولارا بسعر السوق السوداء.

وقال خلال برنامجه التلفزيوني والإذاعي الأسبوعي "قررت زيادة المرتبات والمعاشات في بداية العام".

وأضاف "في أوقات الحرب الاقتصادية وهجمات المافيا، علينا حماية التوظيف ودخل العمال". وكان مادورو قد رفع الحد الأدنى للأجور بنسبة متراكمة بلغت 322% منذ فبراير/شباط 2016.

وعزا مادورو (54 عاما) الركود الذي تشهده فنزويلا منذ ثلاث سنوات وارتفاع الأسعار ونقص المنتجات إلى هبوط في الأسعار العالمية للنفط منذ منتصف 2014 وإلى "حرب اقتصادية" يشنها خصومه السياسيون ورجال أعمال معاديون.

ولكن منتقدين يقولون إن عدم كفاءته و17 عاما من السياسات الاقتصادية الفاشلة هي السبب في الأزمة الاقتصادية التي تشهدها فنزويلا.