.
.
.
.

نمو قوي للوظائف الأميركية واستمرار زيادة الأجور

نشر في: آخر تحديث:

تسارع نمو الوظائف الأميركية أكثر من المتوقع في فبراير/شباط، وزادت الأجور زيادة مطردة مما قد يعطي مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) الضوء الأخضر لرفع أسعار الفائدة الأسبوع القادم رغم تباطؤ النمو الاقتصادي.

وقالت وزارة العمل الأميركية اليوم الجمعة، إن الوظائف غير الزراعية زادت 235 ألف وظيفة الشهر الماضي مع تسجيل قطاع الإنشاءات أكبر زيادة له في نحو عشر سنوات بسبب طقس دافئ على غير المعتاد لهذا الوقت من السنة.

وعدلت الوزارة عدد الوظائف الجديدة في ديسمبر/كانون الأول ويناير/كانون الثاني بزيادة تسعة آلاف وظيفة عن القراءة السابقة.

وكانت جانيت يلين، رئيسة مجلس الاحتياطي أشارت الأسبوع الماضي، إلى أن البنك المركزي سيرفع أسعار الفائدة على الأرجح خلال اجتماعه المقرر في 14 و15 مارس/آذار. وزاد عدد الوظائف 209 آلاف شهريا في المتوسط على مدى الأشهر الثلاثة الأخيرة.

ويحتاج الاقتصاد الأميركي إلى نحو 100 ألف وظيفة جديدة شهريا لمواكبة نمو عدد السكان الذين في سن العمل.

تزامنت الزيادة السريعة في التوظيف الشهر الماضي مع نمو مطرد في الأجور، حيث ارتفع متوسط أجر الساعة ستة سنتات بما يعادل 0.2%. وتمت مراجعة نمو الأجور المسجل في يناير/كانون الثاني بالزيادة إلى 0.2% من 0.1%.

وتراجع معدل البطالة عشر نقطة مئوية إلى 4.7%. وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا زيادة عدد الوظائف 190 ألف وظيفة الشهر الماضي.