.
.
.
.

كيف سيسهل الربط الإلكتروني أعمال الشركات في السعودية؟

نشر في: آخر تحديث:

من المنتظر أن ينعكس الانتهاء من #الربط_الإلكتروني بين عدة جهات في السعودية على تحسين بيئة الأعمال، حيث أعلن وزير التجارة والاستثمار ماجد القصبي أنه تم الانتهاء من عملية الربط الإلكتروني بين وزارة العمل ومصلحة الزكاة.

وأكد الوزير عبر حسابه على موقع Twitter أنه أصبح من الممكن إنشاء السجل التجاري وملف العمل والزكاة، إضافة الى التأمينات في خطوة واحدة إلكترونياً.

وأشار القصبي إلى أن عملية الربط ستعمل على تسهيل انطلاقة الأنشطة التجارية والاستثمارية في المملكة، كما ستعمل على تحسين بيئة الاعمال.

وقال وكيل وزارة #التجارة والاستثمار للتجارة الداخلية، سهيل أبانمي، في مقابلة هاتفية مع قناة "العربية"، إن الربط الإلكتروني سيسهل أعمال الشركات المحلية التي بإمكانها بالفعل الاستفادة من هذا الربط.

وأضاف أبانمي أنه مع عملية الربط ستنتقل المعلومات بين هذه الجهات، بما يوفر على المستثمر التنقل بين هذه الجهات، لتصبح في خطوة واحدة، حيث ستتمكن الشركات بمجرد إنشاء ملفاتها من استخراج التأشيرات اللازمة من دون الحاجة إلى زيارة كل هذه الجهات الحكومية.

وأكد أن جميع أنواع الشركات ستستفيد من هذا الربط ماعدا بعض الشركات الأجنبية، وجاري العمل على تطبيق الربط الإلكتروني عليها.

وأوضح أبانمي أن هذا الربط سيسهل وضع #المملكة بسهولة ممارسة الأعمال، وفي مؤشر التنافسية، لأن الترتيب يعتمد على الوقت والخطوات في بدء النشاط وكلما طالت الخطوات كلما أثر ذلك على تصنيف السعودية سلبا، وكلما قلت الخطوات زاد مركز المملكة.

وأكد أبانمي "أنه تم التواصل مع البنك الدولي وأخذنا بعض التوصيات بشأن كيفية زيادة مركز المملكة في هذه المؤشرات والاعتماد على الخطوات الإلكترونية بدلا من الطرق التقليدية".