.
.
.
.

خبير: قطر تستفيق على تسونامي اقتصادي خطير

نشر في: آخر تحديث:

قال حسين شابكشي، المحلل الاقتصادي السعودي، إن منع الطيران وخطوط الملاحة البرية والبحرية القطرية من المرور داخل الحدود السعودية والإماراتية والبحرينية ستكون له انعكاسات خطيرة على اقتصاد قطر خلال الفترة القادمة.

وأضاف شابكشي أن الرحلة من قطر إلى لندن ستستغرق 12 ساعة بدل 6 ساعات، لأنها لن تستطيع المرور فوق أجواء السعودية ولا فوق الأجواء السورية ولا فوق الأجواء العراقية، وبالتالي الجدوى الاقتصادية للطيران من الدوحة إلى لندن ستصبح أكثر كلفة وأكثر إرهاقاً، وهناك العديد من المسائل التي سنعيد النظر فيها.

وأضاف أن 80% من المنتجات الغذائية في مراكز التموين القطرية موردها سعودي ومنفذها بري، وإذا منعت من الدخول إلى قطر سيتأذى المستهلك القطري، ويكون البديل أغلى ثمناً وصلاحية مختلفة. حيث تعتمد أغلبية الشركات القطرية على السوق الخليجي.

وأضاف "ولو صنفت قطر كدولة غير مرغوب فيها ستكون حدة التنافسية للشركات القطرية مصابة بانهيار تام، لأن أكثر من 80% من إيراداتها واستثماراتها قادمة من السعودية والإمارات والبحرين. القطريون يستيقظون على سونامي اقتصادي خطير جداً، وسيكون له تبعات كبيرة من ناحية جذب رؤوس الأموال والاستثمارات الخارجية وتمويل مشروع كأس العالم بالإضافة إلى عجز الميزانية".

وقال إن التكلفة الاقتصادية لتشغيل القاعدة العسكرية الأميركية في قطر ستصبح أكثر تكلفة، لأن هناك العديد من التوريدات التي تعتمد على البحر والمياه الإقليمية السعودية فيها، والتي ستغلق منافذها على قطر، وبالتالي ستصبح تكلفتها أعلى على القاعدة الأميركية.

وأضاف شابكشي أن العقوبات الاقتصادية على قطر سيكون لها تداعيات سلبية كبيرة من حيث التصنيف الائتماني والملاءة المالية لقطر، وهي تشبه الأحداث التي حصلت لكوبا من قبل الولايات المتحدة الأميركية، بعد أن أقدمت كوبا على وضع قاعدة عسكرية روسية على أراضيها وتوجيه ترسانة من الصواريخ عليها على الولايات المتحدة الأميركية، وهو نفس السيناريو الذي كانت تنوي فعلة قطر مع إيران بوضع قاعدة عسكرية. حيث إن أهم بنود اتفاق وزير خارجية قطر مع سليماني كان بدء التفكير في قيام قاعدة عسكرية إيرانية على قطر والبدء في رفع درجة المواجهة مع السعودية.