.
.
.
.

"السيسي" يرفع دعم الفرد في بطاقة التموين إلى 50 جنيهاً

نشر في: آخر تحديث:

في قرار مفاجئ مساء اليوم، قرر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، زيادة دعم الفرد في البطاقة التموينية بأكثر من المثلين من 21 جنيها إلى 50 جنيها شهرياً.

وكانت قيمة دعم الفرد في بطاقة التموين 14 جنيهاً قبل شهر نوفمبر الماضي ثم تم زيادتها إلى نحو 21 جنيهاً حتى شهر مايو الماضي، إلى أن ارتفعت قيمتها قبل شهر رمضان المبارك إلى 35 جنيهاً.

وتصل معدل الزيادة في قيمة ما يحصل عليه المواطن المصري من بطاقة التموين خلال 6 أشهر نحو 257%.

ووفقاً لوزارة وزارة التموين والتجارة الداخلية بمصر، فإن إجمالي المستفيدين من بطاقات التموين نحو 74.4 مليون مواطن، منهم 55.4 مليون مواطن مقيدين على بطاقات التموين وثبتت صحة بياناتهم الخاصة بالأرقام القومية، وغير مطلوب منهم التقدم لتحديث البيانات، وأن العدد المطلوب منه تحديث بياناته يبلغ 19 مليون مواطن فقط، من إجمالي عدد المقيدين على البطاقات البالغ نحو 74.4 مليون مواطن.

واتخذت الحكومة المصرية عدة إجراءات لحماية محدودي الدخل، كان أخرها ما أعلنه الرئيس المصري اليوم بزيادة قيمة الدعم المخصص لك فرد في بطاقة التموين إلى 50 جنيهاً.

كما أقر مجلس النواب المصري، أمس، مشروع القانون المقدم من الحكومة لزيادة المعاشات بنسبة 15%‏ بحد أدنى 150 جنيها، وحد أقصى 551 جنيها، بتكلفة 21.3 مليار جنيه تتحملها الخزانة العامة للدولة.

ومن المقرر أن يستفيد من هذه الزيادة نحو 9.4 مليون مواطن وتعد أكبر زيادة يحصل عليها أصحاب المعاشات. وسوف ترتفع شريحة المعاشات البالغة 500 جنيه بنسبة 30%، ويستفيد من هذه الشريحة نحو ٢ مليون صاحب معاش بما يمثل 21%‏ من إجمالي أصحاب المعاشات في مصر.

وأقر القانون زيادة شريحة المعاشات البالغة 600 جنيها بنسبة 25%‏ والتي تمثل 10% من أصحاب المعاشات، وفيما يخص شريحة المعاشات البالغة 750 جنيه فمن المقرر زيادتها بنسبة 20%، والتي تمثل 4% من أصحاب المعاشات.

وستطبق زيادة المعاشات بنسبة 15%‏ لأصحاب المعاش أكبر من 1000 جنيه، بما يعادل ٦٥%‏ من أصحاب المعاشات. وتبلغ قيمة المعاشات 155 مليار سنوياً.