.
.
.
.

الصين.. تباطؤ قطاعي الصناعات التحويلية والخدمات بأكتوبر

نشر في: آخر تحديث:

أظهر مسح رسمي، اليوم الثلاثاء، تباطؤ قطاعي الصناعات التحويلية والخدمات بالصين في أكتوبر، حيث تأثر الأول بضعف سوق العقارات وتشديد قواعد مكافحة التلوث، ما دفع كثيرا من مصانع الصلب والمصاهر وغيرها إلى كبح الإنتاج على مدى الشتاء.

وبلغ المؤشر الرسمي لمديري مشتريات المصانع 51.6 في أكتوبر/تشرين الأول مقارنة مع 52.4 في سبتمبر/أيلول.

وهذه أقل قراءة منذ سجل المؤشر 51.4 في يوليو/تموز لكنه يظل أعلى من مستوى الخمسين نقطة الفاصل بين النمو والانكماش.

وتوقع المحللون في استطلاع لرويترز قراءة عند 52.0.

وساهم تعافي قطاع الصناعات التحويلية والشركات الصناعية في الصين، بدعم من الإنفاق الحكومي ومتانة سوق العقارات ونمو غير متوقع في الصادرات، في دفع الاقتصاد إلى تسجيل نمو أفضل من المتوقع بلغ نحو 6.9 % في التسعة أشهر الأولى من العام.

من جهة أخرى تباطأ نمو قطاع الخدمات في البلاد لكنه ظل عند مستويات قوية.

وهبط المؤشر الرسمي لمديري المشتريات القطاعات غير الصناعية إلى 54.3 في أكتوبر/تشرين الأول من 55.4 في سبتمبر/أيلول حينما سجل المؤشر أقوى قراءة له منذ مايو/أيار 2014.

ويشكل قطاع الخدمات ما يزيد على نصف الاقتصاد الصيني حيث تؤدي زيادة الأجور إلى تعزيز إنفاق المستهلكين الصينيين.