شميدت هايلبرون تستثمر 20 مليون دولار في البحرين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

افتتحت الشركة القابضة للنفط والغاز، الذراع المالية والاستثمارية للهيئة الوطنية للنفط والغاز بمملكة البحرين وشركة "شميدت هايلبرون" اليوم المنشأة اللوجيستية لمشروعها الجديد "شميدت للخدمات اللوجيستية البحرين" باستثمار يصل إلى 20 مليون دولار أميركي.

وستخلق المنشأة الجديدة ما لا يقل عن 100 وظيفة مباشرة وغير مباشرة في قطاع الخدمات اللوجيستية، وستتخذ من منطقة البحرين اللوجيستية مقراً لها لتوسع عملياتها على مستوى المنطقة ولا سيما في قطاع الخدمات اللوجيستية للمواد الكيميائية والبتروكيماوية.

وقال الشيخ محمد بن خليفة بن أحمد آل خليفة، وزير النفط رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للنفط والغاز: "هنالك طلب مرتفع على خدماتها المتخصصة، سيكون لمنشآتنا الجديدة تأثير إيجابي استثنائي على الصناعات الكيميائية والبتروكيماوية على المستوى الإقليمي، وستساهم في تسهيل نقل البضائع بشكل أسرع وأسهل في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي. ونحن بدورنا نفخر بشراكتنا مع شركة شميدت لإنشاء هذا المرفق، وسنواصل تقديم الدعم لعملياته في المستقبل".

ومن جانبه، قال توماس شميدت، الرئيس التنفيذي والشريك الإداري لمجموعة شميدت: "إن توسع عملياتنا في المنطقة هو انعكاس للنمو الكبير في قطاع الخدمات اللوجيستية على المستوى الإقليمي، كما أنه يعكس ثقتنا في البحرين باعتبارها واحدة من قواعدنا التشغيلية الاستراتيجية الرئيسية في منطقة الخليج. وقد قمنا باتخاذ قرارنا مسبقاً بتوفير نسبة كبيرة من خدماتنا في البحرين بسبب روابط النقل القوية مع الدول المجاورة، والبنية التحتية الممتازة للخدمات اللوجيستية واللوائح التنظيمية التي تدعم أعمالنا. وأرى أننا الآن في وضع يمكننا من الاستفادة من هذه المزايا التنافسية وتوسيع نطاق عروضنا على مستوى المنطقة."

وقال خالد الرميحي، الرئيس التنفيذي لمجلس التنمية الاقتصادية بهذه المناسبة: "يعتبر قطاع الصناعة والخدمات اللوجيستية أحد أعمدة اقتصاد البحرين، وقد قامت المملكة باستقطاب استثمارات بقيمة إجمالية تصل إلى أكثر من 200 مليون دولار أميركي في هذا القطاع خلال النصف الأول من هذا العام، وستخلق هذه الاستثمارات أكثر من 1000 وظيفة خلال الثلاث سنوات القادمة. وإن استثمارات كالتي قامت بها شركة شميدت للخدمات اللوجيستية البحرين تدعم نمو هذا القطاع وتجذب الشركات ذات الخبرة المتخصصة والمهارات التشغيلية للبحرين لدعم سلسلة التوريد، وخلق فرص عمل عالية الجودة في السوق المحلية".

وقادت جهود مشتركة بذلتها الشركة القابضة للنفط والغاز، وزارة المواصلات والاتصالات، ومجلس التنمية الاقتصادية، والمجلس الأعلى للبيئة، وشؤون الجمارك إلى إنشاء مرافق شركة "شميدت للخدمات اللوجيستية البحرين".

وتوفر منطقة البحرين اللوجيستية بيئة عمل منخفضة التكاليف من الناحية التشغيلية وفي مرحلة التأسيس، كما توفر خدمات متخصصة في مجال الاستيراد والتصدير وإعادة التصدير بفعالية وأوقات زمنية قياسية لقربها من مراكز النقل مثل ميناء خليفة بن سلمان ومطار البحرين الدولي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.