.
.
.
.

كندا تصعد وتفرض 12 مليار دولار على واردات أميركية

نشر في: آخر تحديث:

ردت كندا يوم أمس الخميس على #الرسوم_الأميركية على الواردات من الصلب والألمنيوم بفرض رسوم على منتجات أميركية بقيمة 16,6 مليار دولار كندي، ما يعادل 12,8 مليار دولار أميركي.

وأعلن رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، في مؤتمر صحافي أن الرسوم الجمركية الأميركية "مرفوضة تماما".

واعتبر ترودو أن "هذه الرسوم تشكل إهانة للشراكة الأمنية القديمة العهد بين كندا والولايات المتحدة، وخصوصا إهانة لآلاف الكنديين الذين قاتلوا وقضوا إلى جانب رفاق السلاح الأميركيين"، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة عزت قرارها إلى رغبتها في حماية "أمنها القومي".

وأوضحت وزيرة الخارجية الكندية كريستينا فريلاند أن الرسوم الجمركية الكندية متناسبة مع الرسوم الأميركية وستشمل #الواردات_الأميركية من الصلب والألمنيوم إضافة إلى سلع استهلاكية.

إلى ذلك، أكد ترودو أن بلاده تنوي الاعتراض على القرار الأميركي في إطار اتفاق نافتا للتبادل الحر في أميركا الشمالية وأمام #منظمة_التجارة_العالمية.