.
.
.
.

البيت الأبيض: علاقاتنا قوية مع حلفائنا رغم الرسوم

نشر في: آخر تحديث:

قال البيت الأبيض إن #الولايات_المتحدة ستظل تربطها علاقات قوية بكندا والمكسيك و #الاتحاد_الأوروبي على الرغم من #فرض_رسوم_جمركية ضخمة على واردات الصلب والألومنيوم القادمة من هذه البلدان.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز خلال إيجاز صحفي دوري "تربطنا علاقات قوية بالمكسيك وكندا والاتحاد الأوروبي، وتلك (العلاقات) ستستمر على الرغم من وجود #الرسوم_الجمركية".

إلى ذلك، قال المتحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إنها أبلغت الرئيس الأمريكي دونالد ترمب خلال اتصال هاتفي بأن الرسوم الجمركية التي فرضتها بلاده على #واردات_الصلب_والألومنيوم القادمة من الاتحاد الأوروبي "غير مبررة وتبعث على خيبة الأمل الشديدة".

وأبلغ الصحفيين قائلا "رئيسة الوزراء أثارت القرار الأميركي بفرض رسوم جمركية على واردات الصلب والألومنيوم القادمة من الاتحاد الأوروبي، والتي قالت إنها غير مبررة وتبعث على خيبة الأمل الشديدة".

وأضاف "قالت إن الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي حلفاء مقربين في الأمن القومي، وندرك أهمية قيم التجارة الحرة والعادلة في أنحاء العالم. رئيسة الوزراء أكدت أيضا على الحاجة لحماية الوظائف".

وفي سياق متصل، نددت دول مجموعة بريكس الخمس (البرازيل، روسيا، الهند، الصين، جنوب افريقيا) بالسياسة "الحمائية" التي تنتهجها الولايات المتحدة، واعتبرت أنها "تنسف النمو العالمي"، وذلك أثر قرار واشنطن بزيادة الرسوم الجمركية التي تستهدف بشكل خاص حلفاءها.

وجاء في بيان صادر عن وزراء خارجية دول بريكس في ختام اجتماع عقدوه في بريتوريا، انهم "يشددون على تمسكهم الحازم بالتبادل الحر".

وأعربوا في بيانهم الختامي عن "معارضتهم للموجة الجديدة من الحمائية والتأثير المنهجي للاجراءات الأحادية الجانب التي لا تتناسب مع قواعد منظمة التجارة العالمية، وتنسف التجارة الدولية والنمو الاقتصادي".

كما شدد وزراء خارجية دول بريكس على "أهمية وجود اقتصاد عالمي منفتح وشامل، يتيح لكل الدول والشعوب التشارك في مكاسب العولمة".

وكانت الإدارة الأميركية قررت الجمعة فرض رسوم إضافية بلغت 25% على واردات الصلب و10% على واردات الألمنيوم الاتية من الاتحاد الأوروبي وكندا والمكسيك، ما قد يفتح الباب أمام حرب تجارية مدمرة للاقتصاد العالمي.

واختتم وزراء مال دول مجموعة السبع اجتماعا في كندا السبت منددين بسياسة واشنطن التجارية.