.
.
.
.

هاموند يحذر من "محاولة فرنسية" لتقليص دور لندن مالياً

نشر في: آخر تحديث:

حذّر وزير المالية البريطاني فيليب #هاموند، المسؤولين في القطاع المالي في لندن من محاولة فرنسية مدعومة من الاتحاد الأوروبي لتقليص حجم ودور القطاع المالي البريطاني بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي.

حيث يرى هاموند أن هذه المحاولات الفرنسية قد تهدد بفقدان إمكانية الوصول إلى #الأسواق_الأوروبية، وذلك بحسب ما نقلت صحيفة "FINANCIAL TIMES".

وحث هاموند المسؤولين في الحي المالي في لندن على العمل مع وزارة الخزانة و #بنك_إنجلترا لإيجاد مسارات وفرص بديلة للنمو، تحديدا في الأسواق الناشئة، للتعويض عن أي خسارة للأعمال في أوروبا.

كما أوضح هاموند أن أي تخفيض للضرائب على القطاع المالي هو أمر مستبعد على مدى السنوات القادمة، وذلك رغم تحذيرات من بنوك أميركية بأن لندن باتت تخسر تنافسيتها مقارنة بمدينة نيويورك في مجال الخدمات المالية.