.
.
.
.

كندا: لا اتفاق حول "نافتا" مع واشنطن والمناقشات ستتواصل

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزيرة الخارجية الكنديّة كريستيا فريلاند في واشنطن أنّ الولايات المتحدة وكندا لم تتوصّلا مساء الخميس إلى اتفاق على صيغة جديدة لاتفاقية #التجارة_الحرّة لأميركا الشمالية (نافتا) لكنّ المحادثات ستُستأنف صباح الجمعة.

وردّت فريلاند على سؤال أحد الصحافيين قائلة "كلا، ليس لدينا اتفاق"، وذلك لدى خروجها من لقاء قصير، هو الرابع في اليوم نفسه، مع ممثّل التجارة الأميركي روبرت لايتهايزر، وفقا لما نقلته "فرانس برس".

وكانت فريلاند قالت خلال مؤتمر صحافي مقتضب مساء الأربعاء "هناك أجواء جيدة ونعمل بصورة بناءة"، فيما لم يدل الجانب الأميركي بأي تصريح.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب الذي يندد باستمرار باتفاقية #نافتا معتبرا أنها بمثابة "كارثة" للاقتصاد الأميركي، شدد هو أيضا على أن المفاوضات "تسير بشكل جيد جدا".

وكانت#الولايات_المتحدة والمكسيك قد اتفقت الأسبوع الماضي على تعديل اتفاقية التجارة الحرة لأميركا الشمالية (نافتا)، مما يضغط على #كندا للقبول بشروط جديدة في تجارة السيارات وقواعد تسوية النزاعات كي تظل جزءا من الاتفاق الثلاثي.

وقال الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، "أعتقد فيما يتعلق بكندا، صراحة، أن أبسط ما يمكننا القيام به هو فرض رسوم على وارداتنا من سياراتهم. هذه أموال هائلة ومفاوضات بسيطة جدا. يمكن الانتهاء منها في يوم واحد ثم نجني المال الوفير في اليوم التالي".

وامتدت المفاوضات بين الشركاء التجاريين الثلاثة لأكثر من عام مما ضغط على البيزو المكسيكي والدولار الكندي، اللذين ارتفعا أمام الدولار الأميركي بعد إعلان اليوم.