أطول إغلاق حكومي يكلف أميركا أكثر من بناء الجدار

الأزمة ستقلص الناتح المحلي لأميركا بـ1.2 مليار دولار لكل أسبوع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

دخل إغلاق الحكومة الاتحادية في أميركا يومه الثالث والعشرين، ليصبح أطول إغلاق في تاريخ البلاد. وأدت الأزمة إلى تأجيل دفع رواتب حوالي 800 ألف موظف فيدرالي، وإغلاق وزارات ومتاحف وحدائق وطنية.

وقدر الاقتصاديون أن الأزمة ستقلص الناتح المحلي الإجمالي للولايات المتحدة بمبلغ مليار و200 مليون دولار لكل أسبوع يستمر فيه الإغلاق.

ويقضي فريد بيكيت وهو موزعُ بريد في أحد المباني الفيدرالية منذ 39 عاماً أيامَه الآن في المنزل، بسبب #الإغلاق_الحكومي.

يقول فريد: "أعرف أنني سأحصل على راتب في الغد، ولكنني لا أعرف ماذا سيحصل بعد ذلك".

فريد وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، ساعدته مؤسسة غير ربحية في الحصول على وظيفة كمتعاقد مع الحكومة الفيدرالية. لكن وبعكس الموظفين الفيدراليين، قد لا يحصل المتعاقدون على رواتبهم حتى بعد إعادة فتح الحكومة، كما يقول كين كرم وهو نائب مدير المؤسسة التي ساعدت فريد في الحصول على وظيفته.

يقول كروم، نائب مدير مؤسسة "مصدر واحد": "في إغلاقات حكومية سابقة لم يحصل المقاولون على رواتبهم حتى بعد إعادة فتح الحكومة. فهذا الإغلاق يؤثر على الجميع، ليس فقط على المقاولين الذين يحصلون على رواتب عالية، بل أيضاً على مقاولين يعملون في مجال الخدمات الغذائية والإدارية والبريد، وهؤلاء يعتمدون على رواتبهم بشكل كبير".

وما يفوق 10% من الموظفين في واشنطن هم أشخاص يعملون لدى الحكومة.

وأثر الإغلاق الحكومي على تسعة عشر متحفاً يعتمد على التمويل الحكومي، جميعها مغلقة، مما يؤثر ليس فقط على السياح والزوار بل أيضاً على الاقتصاد المحلي.

وبحسب بعض التقديرات فإن اقتصاد العاصمة يخسر حوالي 200 مليون دولار يومياً بسبب الإغلاق. فحافلات الأكل المتنقلة، ذات هوامش الربح البسيطة، أصيبت بشكل خاص.

يقول سفير أحمد، صاحب حافلة أكل متنقلة: "في العادة نعتمد على زبائننا من الموظفين الفيدراليين، لكن لا موظفين الآن، وحتى لا يوجد سياح متاحف لأنها مغلقة!".

وفي مفارقة، فإن تكلفة الإغلاق الحكومي على #الاقتصاد_الأميركي قد تتجاوز تكاليف بناء الجدار الذي أغلقت الحكومة من أجله.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.