.
.
.
.

الإغلاق الحكومي.. تداعيات سلبية على أكبر اقتصاد بالعالم

فوضى متوقعة بالمحاكم الفيدرالية إذا استمر الإغلاق بعد 25 يناير

نشر في: آخر تحديث:

يدخل الإغلاق الجزئي للحكومة الاتحادية في الولايات المتحدة، يومه الخامس والعشرين مع ارتفاع الانعكاسات السلبية على الاقتصاد الأميركي.

ويعمل أكثر من 800 ألف موظف حكومي من دون رواتب، منذ بداية الإغلاق، ما يشمل المتعاقدين وخفر السواحل.

وفي حال استمرار الإغلاق لما بعد الخامس والعشرين من الشهر الحالي، ستواجه المحاكم الفيدرالية أيضاً فوضى ناتجة عن عدم وجود دعم مالي لها.

ومن المتوقع أن يوقع الرئيس الأميركي دونالد #ترمب، اليوم الأربعاء قراراً، يضمن دفع رواتب الموظفين الحكوميين بعد انتهاء الإغلاق.