.
.
.
.

ارتفاع التضخم في إيران 51.4% ينذر بكارثة اقتصادية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مركز الإحصاء الإيراني أن نسبة #التضخم ارتفعت بنسبة 51.4% خلال شهر واحد منذ بداية السنة الإيراني في 21 مارس الماضي.

وأكد المركز أن خلال شهر أبريل، أنفقت الأسر الإيرانية معدل 51.4% أكثر مما كانت عليه في أبريل العام الماضي، وذلك بسبب ارتفاع الأسعار وانخفاض قيمة العملة.

ووفقاً للتقرير، فقد تضاعفت أسعار السلع الأساسية والخدمات، خاصة الغذاء والشراب والتبغ، التي ازدادت بنسبة 85.3%.

وكانت تقارير جديدة صادرة عن كل من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي قد أظهرت انكماش #الاقتصاد_الإيراني بنسبة 6% وذلك بعد مرور عام من عودة العقوبات الأميركية، حيث تراجع نمو الناتج المحلي الإجمالي في إيران أكثر مما كان متوقعاً، الأمر الذي ينذر بكارثة اقتصادية.

وقال البنك الدولي إن الناتج المحلي الإجمالي لإيران تقلص بنسبة 3.8% في عام 2019، وبينما أكد صندوق النقد الدولي انكماش الاقتصاد الإيراني بنسبة 6%.

وذكرت هذه التقارير أن السبب في انكماش الناتج المحلي الإجمالي لإيران يعود إلى تأثير #العقوبات_الأميركية، وخاصة الانخفاض الكبير في صادرات النفط الإيرانية.

وكانت توقعات صندوق النقد الدولي أكثر تشاؤما من توقعات البنك الدولي، حيث ذكرت أن مستوى انكماش الناتج المحلي الإجمالي في إيران بين عامي 2018 و 2019 وصل من 3.9% إلى 6%.