الكويت تدشن رابع أطول جسر في العالم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

دشنت الكويت اليوم الأربعاء رابع أطول جسر بحري في العالم، تم تصميمه وتنفيذه وفق أحدث المعايير العالمية، ويسهم في تطبيق الخطة التنموية بربطه بين الكويت العاصمة بمناطق ومدن جديدة.

ويمتد الجسر الجديد على طول 36 كلم فوق البحر ويعتبر أحد أطول الجسور في العالم.

وسيربط جسر الشيخ جابر الأحمد الصباح العاصمة الكويتية بشمالها، حيث يقع مشروع "مدينة الحرير" التجاري.

وتتطلع الكويت إلى تحويل منطقة الصبية الواقعة في أقصى شمالها قرب الحدود العراقية، إلى منطقة حرة ضخمة تربط الخليج بوسط آسيا وأوروبا بكلفة تقدر بمليارات الدولارات، وفقاً لوكالة "فرانس برس".

ويتوقع أن يقلص #الجسر_البحري زمن القيادة بين مدينة الكويت ومنطقة الصبية من 90 دقيقة حالياً إلى 20 دقيقة.

وتتوقع الحكومة الكويتية أن تبلغ قيمة الاستثمارات في مشروع "مدينة الحرير" نحو 100 مليار دولار.

وقامت مجموعة سيسترا الفرنسية بتصميم الجسر الذي نفذته المجموعة الكورية الجنوبية هيونداي بالتعاون مع شركة المجموعة المشتركة للمقاولات الكويتية.

وأكدت شركة سيسترا الفرنسية في بيان أن الجسر كلف 3,6 مليار دولار واستغرق تنفيذه خمس سنوات تقريبا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.