.
.
.
.

ترمب: نعمل مع شركائنا لتحقيق استدامة الاقتصاد الرقمي

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب في جلسات خاصة حول الاقتصاد الرقمي، اليوم الجمعة، إن النجاح الأميركي في هذا المجال يأتي من خلال التدفق الحر للبيانات والخصوصية وحماية الملكية الفكرية.

وقال ترمب: "النجاح الأميركي في مجال الاقتصاد الرقمي قائم على التدفق الحر للبيانات والخصوصية القوية وحماية الملكية الفكرية والولوج إلى رؤوس الأموال والإبداع، كما أن الولايات المتحدة ملتزمة باستدامة هذه المقاربة للإمداد بها في المستقبل البعيد، ونعمل مع شركائنا حول العالم لضمان ذلك".

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب في كلمة ألقاها ضمن فعاليات قمة العشرين في أوساكا، إن التوسع في مجال التجارة الرقمية قائم على ضمان أمن وقوة شبكات الجيل الخامس.

وأضاف "للتوسع في مجال التجارة الرقمية يجب أن نضمن قوة وأمن شبكات الجيل الخامس، هذا أمر مهم جداً، الولايات المتحدة تعمل على كافة البيانات المستخدمة لتقييد التدفق الحر وانتهاك الخصوصية وحماية الملكية الفكرية، ونعمل مع جميع أعضاء قمة العشرين لتحقيق التقدم في الاقتصاد الرقمي المفتوح والحر".

وكان قادة الوفود المشاركة وصلوا في وقت سابق إلى مقر القمة. كما وصل ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، الذي يرأس وفد المملكة. ويتوقع أن يعقد الأمير محمد بن سلمان على هامش القمة اجتماعات مهمة، السبت، مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إضافة إلى رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي.

ويتوقع أن تشهد القمة مناقشة ملفات مهمة، على رأسها تصاعد الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، إضافة إلى ملف إيران.
وكان زعماء الاتحاد الأوروبي حذروا في وقت سابق، الجمعة، من الأضرار التي يتعرض لها الاقتصاد العالمي جراء تصاعد تلك الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وقال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر في مؤتمر صحافي، إن العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين "صعبة" وتسهم في تباطؤ الاقتصاد العالمي. وأضاف أن الاتحاد الأوروبي يعمل عن كثب مع الولايات المتحدة والصين واليابان بشأن إصلاح منظمة التجارة العالمية.