خلاف داخلي بين أعضاء "الفيدرالي" حول مسار السياسة النقدية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أظهر محضر اجتماع الفيدرالي الأخير، موافقة غالبية المشاركين على قرار خفض سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في سبتمبر، لكنهم اختلفوا فيما يتعلق بمسار السياسة النقدية في المستقبل.

حيث أجمع المشاركون على تصاعد المخاطر المرتبطة بحروب الإدارة الأميركية التجارية خاصة مع الصين، بالإضافة إلى تباطؤ النمو العالمي وتطورات البريكست، إلا أنهم اختلفوا حول تأثير ذلك بالنسبة للاقتصاد الأميركي، وما إذا كان يستدعي المزيد من خفض الفائدة.

كذلك اتفق المشاركون على ضرورة إجراء مناقشة للبت في زيادة حجم ميزانية الفيدرالي إثر اضطرابات أسواق النقد قصير الأجل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.