.
.
.
.

بلتون فايننشال:هذه توقعاتنا لأسعار التضخم في مصر بـ2020

نشر في: آخر تحديث:

أوضحت كبيرة الاقتصاديين في بلتون فاينانشال، علياء ممدوح، في مقابلة مع "العربية"، أن اتجاه عودة التضخم السنوي في مصر إلى الارتفاع مجددا، وتراجعه على أساس شهري "أمرٌ متوقع"، وهذا سيعود إلى تغيير سنة الأساس "بعدما تجاوزنا شهر نوفمبر، ما سيجعل المعدلات السنوية إلى ارتفاع دائم حتى نهاية العام المقبل، بالتالي لابد من دراسة التغيرات الشهرية لأسعار التضخم لمعرفة نسبة التغير الحقيقية".

لا تتوقع ممدوح أي تغيير بالسياسة النقدية للمركزي المصري، حيث إن التغييرات في أسعار التضخم على المستوى الشهري هي أقل بكثير من المستويات في العامين الماضيين.

وعادت لتقول: "المركزي وضع مستهدفا للتضخم عند 9% بنهاية 2020، ونحن نتوقع الشهر القادم أن تكون قراءات التضخم عند 7% والأشهر القادمة ما بين 7 و9%، وهذا لن يشكل أي تحد للسياسات النقدية الحالية".

بالمقابل، توقعت تثبيت أسعار الفائدة في اجتماع المركزي المصري المقبل في 26 ديسمبر الجاري.

وكانت أرقام التضخم في مصر قد صدرت يوم أمس، وأظهرت ارتفاع التضخم السنوي لأسعار المستهلكين في المدن إلى 3.6% في نوفمبر، من 3.1% في أكتوبر.

وشهدت الأسعار ارتفاعات قوية مع تطبيق برنامج إصلاح اقتصادي بدعم من صندوق النقد الدولي، تضمن تحرير سعر الصرف ورفع دعم الطاقة والمنتجات البترولية تدريجيا، لتبلغ الأسعار أعلى مستوياتها في 2017 عندما سجل معدل التضخم ارتفاعا بـ33%.