محمد بن سلمان: قيمة أرامكو ستتخطى 2 تريليون دولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

شهدت السعودية يوم أمس الأربعاء تنفيذ وعد كان ولي العهد السعودي قد قطعه، بشأن أرامكو قبل أكثر من 3 سنوات.

وكان الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، قد أشار في مقابلة أخرى عام 2017 إلى أن طرح أرامكو سوف ينمي قطاعات كثيرة في الدولة، في حين سيبقى أثر الشركة الاقتصادي الإيجابي داخل السعودية.

وأضاف خلال اللقاء "أن أرامكو كانت تستعد للطرح منذ عهد الملك عبد العزيز، وسيساعد طرح جزء من أسهم أرامكو بخلق الوظائف وتحسين الإيرادات".

وقال الأمير محمد بن سلمان في أول مقابلة تلفزيونية مع "العربية" بثت في 25 أبريل 2016 "الرؤية هي خارطة طريق لأهدافنا في التنمية والاقتصاد، وفي غيرها من الجوانب في الخمس عشرة سنة القادمة، جزء منها له علاقة بأرامكو وهو جزء بسيط جداً. فهي فيها محتويات كثيرة جداً، يجب أن لا نختزلها بأرامكو. أرامكو ما في شك أنها جزء من المفاتيح الرئيسية لهذه الرؤية، ولنهضة الاقتصاد ونهضة المملكة العربية السعودية.

وأضاف "طرح أرامكو فيه عدة فوائد أهمها وأول شيء الشفافية. كان الناس في السابق يتضايقون أن ملفات وبيانات أرامكو غير معلنة، غير واضحة، غير شفافة. اليوم بتصير شفافة. إذا طرحت أرامكو في السوق يعني لازم تعلن عن قوائمها، لازم تعلن عن كل ربع، وتصير تحت رقابة كل بنوك السعودية، وكل المحللين، والمفكرين السعوديين، بل كل البنوك العالمية وكل مراكز الدراسات والتخطيط في العالم سوف تراقب أرامكو بشكل مكثف. سوف تصبح لديك رقابة عالية جداً في يوم وليلة. وهذا لا يتم اليوم. أرامكو اليوم تعامل كشركة تسهيل محدودة. وهذا أمر خطير جداً. شركة بهذه الضخامة تدار وتعامل كأنها شركة تسهيل محدودة. الحصة تطرح وراها بسيطة جداً. أقل من 5%".

ولفت الأمير: "أولاً، واحد بحكم حجم أرامكو. حجم أرامكو ضخم جداً. إلى الآن لم يتم التقييم النهائي، ولكن نتوقع أكثر من 2 تريليون دولار أميركي. نتكلم عن أكثر من سبعة تريليونات ريال سعودي، إذا بتطرح 1%، من أرامكو. 1%، فقط راح يكون أكبر اكتتاب في تاريخ الكرة الأرضية. فالسوق العالمي، هل راح يتحمل أو ما يتحمل 5%، من طرح أرامكو؟".

إلى ذلك، أظهرت بيانات رفينيتيف أن سهم أرامكو السعودية قفز 10% عند فتح السوق اليوم الخميس إلى 38.7 ريال، مما ينطوي على قيمة سوقية عند تريليوني دولار، قبل أن ينزل في التعاملات المبكرة.

وجرى تداول أسهم شركة النفط العملاقة المملوكة للدولة عند نحو 37 ريالاً بحلول الساعة 07:11 بتوقيت غرينتش، بارتفاع نسبته 5.5%، عن إغلاق أمس الأربعاء.

وبعد أقل من ساعتين من بدء التداولات قفزت قيمة التداول على السهم إلى 11 مليار ريال.

وكان سهم أرامكو قد أنهى أولى جلساته، يوم أمس الأربعاء، محققاً مكاسب بالحد الأقصى المسموح به عند 10%، إلى مستوى 35.2 ريال، ليضيف مكاسب 3.2 ريال، وسط إقبال كبير من جانب المؤسسات على شراء السهم.

وبنهاية الجلسة جرى تداول نحو 31.6 مليون سهم، بقيمة 1.1 مليار ريال، تشكل 15%، فقط من إجمالي طلبات الشراء والتي فاقت 208 ملايين سهم.
ويعتبر ضعف عمليات التنفيذ على أسهم أرامكو مؤشراً على تمسك المستثمرين الأفراد بالسهم.

وبلغ عدد الصفقات التي تم تنفيذها اليوم 39.082 صفقة، بمتوسط كمية للصفقة 810 أسهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.