.
.
.
.

"إن إم سي" ترد على اتهامات مودي ووترز

"مدي ووترز" الأميركية تبني مركز بيع على المكشوف على سهم NMC وتشكك ببياناتها

نشر في: آخر تحديث:

أكد B.R. Shetty مؤسس NMC أن الشركة ملتزمة بأعلى المعايير الاستثمارية وهي ملتزمة بتقديم خدمات عالمية المستوى وخدمات حيوية لجميع قطاعات المجتمع.

وكان سهم الشركة قد شهد NMC Health في بورصة لندن تراجعات بأكثر من 30% يوم أمس هي الأكبر منذ إدراجها عام أصول 2012 بعد أن قامت شركة Muddy Waters الأميركية المتخصصة في العمل بآلية البيع على المكشوف بتكوين مركز بيع على سهم الشركة المتخصصة في إدارة المستشفيات.

وأشارت Muddy Waters في تقرير على موقعها الإلكتروني إلى أن لديها "شكوكا خطيرة" حيال البيانات المالية لشركة NMC.

وشككت في قيمة أصولها ورصيدها النقدي وكذلك أرباحها وديونها المعلنة.

وقالت إن هناك مبالغة في أسعار شراء الأصول والنفقات الرأسمالية من جانب NMC، معتبرة ذلك بأنه علامات على احتيال كبير.

وتشبثت شركة مستشفى المركز الطبي الجديد "إن.إم.سي" بتوقعاتها لعامي 2019 و2020 وأعلنت عن إعادة شراء أسهم يوم الأربعاء، ساعية إلى طمأنة المستثمرين.

وقالت الشركة التي مقرها الإمارات إنها ستفحص ما توصلت إليه الشركة الأميركية وتقدم ردا مفصلا في الوقت المناسب، واصفة انتقاد بياناتها المالية بأنه "لا أساس له".

وطال التأثير السلبي لهجوم مادي ووترز أيضا أسهم شركة فينابلر للمدفوعات التي يشارك في رئاستها بافاجوثو راجورام شيتي، وهو أيضا مؤسس ورئيس مشارك لمستشفى المركز الطبي الجديد.

وقالت فينابلر يوم الأربعاء إنها على مسار الوفاء بتوقعاتها الاسترشادية، وقالت إنه ليس هناك سبب لتحرك سعر السهم.

ومادي ووترز التي أسسها الأميركي كارسون بلوك معروفة في الأسواق المالية بالإعلان عن تكوين مراكز بيع في الأسهم على أساس أبحاث تجريها.

وكونت أول مركز بيع لها في شركة مدرجة ببورصة لندن في أغسطس في رهان ضد شركة برفورد كابيتال المتخصصة في التمويل المرتبط بالتقاضي.

على صعيد منفصل، قالت مستشفى المركز الطبي الجديد إنها ستعيد شراء ما تصل قيمته إلى 200 مليون دولار من الأسهم العادية للشركة.