.
.
.
.

"الرقابة السعودية": لا شبهة فساد مالي أو إداري في مشروع العدادات الذكية

عقب الاجتماع مع فريق عمل المشروع

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد السعودية، مازن بن إبراهيم الكهموس، إنه لا توجد شبهة فساد مالي أو إداري في مشروع تركيب العدادات الذكية.

وأوضح أنه تم تشكيل فريق عمل من الهيئة لبحث الموضوع والاجتماع مع فريق عمل المشروع المكون من منظومة تكامل قطاع الكهرباء بإشراف وزارة الطاقة ومشاركة الشركة السعودية للكهرباء، وهيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج، وهيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، وهيئة المواصفات والمقاييس، وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات.

وأكد أنه تبين للهيئة، عقب الاجتماع، سلامة الإجراءات المتبعة في الطرح والترسية لهذا المشروع.

وقالت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد إن جميع الجهات الحكومية مسؤولة وفق الأنظمة، عن إتمام إجراءات طرح المنافسات، وترسيتها، وفيما تقوم به من أعمال لتنفيذ مشاريعها بما يحقق المصلحة العامة، ويكفل تحقيق التنمية المستدامة.

وأشارت إلى أنها ستباشر مهامها في حال ظهر لها شبهات فساد مالي أو إداري، والتأكد من سلامة تطبيق الأنظمة واللوائح.

ووقعت الشركة السعودية للكهرباء، في 19 ديسمبر الجاري، عقود تنفيذ مشروع العدادات الذكية بما يشمل تركيب 10 ملايين عداد كهربائي ذكي لجميع المشتركين في المملكة، بتكلفة تتجاوز تسعة مليارات ونصف المليار ريال، وسيتم الانتهاء من المشروع في مارس من عام 2023.