.
.
.
.

ما هي الدولة العربية الأكبر بقيمة الاستثمار الجريء؟

عام 2019 شهد نشاطا في منظومة الشركات الناشئة

نشر في: آخر تحديث:

أظهر تقرير أخير لشركة Magnitt أن السعودية شهدت نموا في العديد من جوانب منظومة المشاريع الناشئة فيه، حيث كان عام 2019 عاما قياسيا من حيث عدد الصفقات وإجمالي التمويل.

وفي ظل الدعم الحكومي للمشاريع الناشئة في السعودية، شهد عام 2019 حالة من النشاط في منظومة الشركات الناشئة، وأظهر التقرير برعاية الشركة السعودية للاستثمار الجريء، استثمار ما قيمته 67 مليون دولار في 71 صفقة، بزيادة نسبتها 35% بقيمة الاستثمارات و92% بعدد الصفقات مقارنة بعام 2018.

ومع هذه الأرقام تحتل السعودية المرتبة الثالثة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، من حيث قيمة الاستثمار الجريء في عام 2019، فيما احتلت الإمارات المرتبة الأولى تليها مصر في المرتبة الثانية.

هذا واحتلت المملكة المرتبة الثالثة من حيث عدد الصفقات، لتحتل مصر المرتبة الأولى، تليها الإمارات في المرتبة الثانية، علماً أن أكثر من 41 مؤسسة استثمرت العام الماضي في شركات ناشئة مقرها السعودية، 68% من هؤلاء المستثمرين من السعودية، بينما جاء 32% منهم من خارج المملكة، خصوصاً من دولة الإمارات.

وعلى غرار عام 2018، كانت التجارة الإلكترونية والتوصيل والنقل أبرز القطاعات من حيث عدد الصفقات في عام 2019 وإجمالي الاستثمار الجريء، وصعد قطاع خدمات تحليل البيانات إلى المرتبة الثالثة من حيث عدد الصفقات.

وصعد قطاع التعليم إلى المرتبة الثالثة أيضاً من حيث قيمة الاستثمار الجريء، حيث ساهمت جولة تمويل منصة نون أكاديمي البالغة 8.6 مليون دولار بشكل كبير في هذا الصعود، إذ تعتبر أعلى جولة تمويل في عام 2019 تليها جولة تمويل تطبيق نعناع لشراء وتوصيل البقالة في المرتبة الثانية بمبلغ 6.6 مليون دولار ودكان أفكار في المرتبة الثالثة بمبلغ 5 ملايين دولار.