.
.
.
.

الصين تجذب 12.68 مليار دولار من الأجانب في يناير رغم كورونا

نشر في: آخر تحديث:

بالرغم من ظهور فيروس كورونا في الصين منذ نهاية شهر ديسمبر الماضي، وتصاعد المخاوف من انتشاره خلال تلك الفترة، إلا أن المستثمرين الأجانب ما زالوا يضخون أموالهم في الصين.

وقالت وزارة التجارة الصينية في بيان إن الاستثمار الأجنبي المباشر زاد 4% على أساس سنوي في يناير ليصل إلى 87.57 مليار يوان (12.55 مليار دولار). وبالدولار الأميركي، زاد الاستثمار الأجنبي المباشر 2.2% إلى 12.68 مليار دولار، حسبما ذكرته الوزارة.

وعلى صعيد متصل، ارتفعت أسعار المنازل في الصين 0.2% في يناير مقارنة مع الشهر السابق، في تباطؤ بعد زيادة 0.3% في ديسمبر، وفقاً لحسابات أجرتها رويترز من واقع البيانات الرسمية اليوم الاثنين، مع ركود سوق العقار في البلاد بسبب تفشي الفيروس التاجي.

وعلى أساس سنوي، ارتفع متوسط سعر المنزل الجديد في المدن السبعين الرئيسية بالصين 6.3% في يناير، بعد زيادة 6.6% في ديسمبر ليسجل أبطأ وتيرة سنوية منذ يوليو 2018.

وهوت مبيعات المنازل مع إغلاق معارض بيع العقار جراء تفشي الفيروس وتخوف المشترين المحتملين من الخروج لفترات طويلة أو عدم تمكنهم من ذلك.

وثمة تكهنات متنامية بأن مزيداً من حكومات الأقاليم ستخفف القيود على المشترين للحد من الضغوط على الاقتصاد. وتُضيق الصين الخناق على المضاربة منذ 2016 للحيلولة دون تضخم جامح للأسعار، التي ظلت رغم ذلك ترتفع لنحو ست سنوات متتالية.