.
.
.
.

بعد توقف لـ5 أعوام.. الصين تستأنف استيراد الدواجن من أميركا

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الزراعة والشؤون الريفية الصينية، عن موافقة الصين استيراد جميع منتجات الدواجن من الولايات المتحدة، بما في ذلك الطيور الحية إلى جانب لحوم الدواجن التي جرت الموافقة عليها أواخر العام الماضي.

وكانت بكين تحظر جميع أوجه التجارة في منتجات الدواجن من الولايات المتحدة منذ 2015 بسبب نوبات تفش لإنفلونزا الطيور هناك.

لكنها رفعت الحظر على واردات لحوم الدواجن في نوفمبر/تشرين الثاني 2019 كتنازل للولايات المتحدة قبيل إتمام اتفاق تجارة محدود.

وفي هذا السياق، قال لي جينغ وي من اتحاد صناعة الدواجن بالصين، إن القرار الجديد سيسمح أيضا باستيراد الطيور الحية، مما يعود بالفائدة على شركات منها أفياجن وكوب-فانترس، وكلتاهما مقرها الولايات المتحدة وتعد من أكبر شركات تربية الدواجن في العالم.

ولم يتسن بعد الوصول إلى أحد من مكتبي أفياجن أو كوب هاتفيا في الصين.

وكانت قيمة واردات الدواجن الحية من الولايات المتحدة تبلغ 38.7 مليون دولار في 2013، إذ كانت تتجاوزها بكثير منتجات داجنة أخرى مثل أرجل الدجاج.

بيد أن الحظر على الدواجن الأميركية كان له أثر كبير على منتجي الدواجن في الصين، نظرا لحاجتهم إلى أمهات التسمين من أجل إعادة بناء قطعانهم.