.
.
.
.

الجزائر تواجه تراجع أسعار النفط بموازنة تكميلية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الرئاسة الجزائرية عن تحضير موازنة تكميلية لمواجهة انهيار أسعار النفط في بلد يعتمد اقتصاده بشكل شبه كلي على تصدير المحروقات.

وقالت الرئاسة في بيان نشرته وكالة الأنباء الجزائرية، إنّ "رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ترأس أمس الثلاثاء اجتماع عمل خصّص لتقييم الوضع الاقتصادي للبلد غداة الانهيار الحاد لأسعار النفط في الأسواق الدولية، بفعل تباطؤ الاقتصاد العالمي كنتيجة لانتشار وباء فيروس كورونا"، وبيع النفط بأسعار منخفضة.

ووجّه تبون، بحسب البيان، تعليمات لوزير المالية ّبأن يقدّم في أقرب وقت ممكن موازنة تكميلية "ليتم إدراج إجراءات من شأنها معالجة الآثار المالية الناجمة عن الأزمة الحالية، وتحصيل الضرائب والأتاوات الجمركية غير المحصّلة".

وجرى تكليف وزير المالية: "بتسريع مسار إنشاء بنوك إسلامية خاصة"، مشدّداً على رفض البلاد "بشكل قاطع اللجوء إلى الاستدانة" من الخارج.

وتمّ أيضاً إعطاء تعليمات لمحافظ البنك المركزي لمرافقة حركة بعث النشاط الاقتصادي، كما تمّ تكليف وزير المالية "بالسهر على ضمان تسديد القروض التي منحتها بنوك في إطار الاستثمارات الخاصة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة