.
.
.
.

بلاك ستون: اقتصاد أميركا يفقد 5 تريليونات دولار في 2020

نشر في: آخر تحديث:

قال المدير التنفيذي لمجموعة بلاك ستون، ستيف شوارزمان، إن إجراءات التباعد الاجتماعي التي يجري اتخاذها ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، ساهمت في إحداث أزمة في مجتمع الأعمال.

وقال شوارزمان، الذي تدير شركته أصولا بقيمة 571 مليار دولار، في حواره مع تليفزيون بلومبيرغ: "لحسن الحظ أن هذه الإجراءات ستكون مؤقتة، ولكنها تضع ضغوطا على الجميع". وأضاف أن إجمالي الناتج المحلي (للولايات المتحدة) يبلغ 21 تريليون دولار، ومن المتوقع أن تمحو تلك الإجراءات 5 تريليونات دولار منه.

وأشار إلى أنه بالرغم من أن كل الشركات، ومن بينها بالكستون ستعاني من تداعيات الوباء، إلا أن الألم سيكون مؤقتا، متوقعا أن تضخ بلاده حزمة مساعدات إضافية بقيمة 1.5 تريليون دولار بجانب الحزمة التي جرى الإعلان عنها والبالغة تريليوني دولار.

وأكد على أن هناك العديد من الاستثمارات القوية التي يمكن ضخ الأموال بها، مشيرا إلى أن شركته تنظر بجدية لوضع جزء من 150 مليار دولار لشراء بعض الأسهم بالسوق التي يمكن تسييلها بسهولة.

وأقرت الولايات المتحدة الشهر الماضي حزمة تحفيزية بقيمة تريليوني دولار تتضمن الحزمة 130 مليار دولار لدعم المستشفيات، و150 مليار دولار لمساعدة الولايات والسلطات المحلية.