.
.
.
.

اجتماع استثنائي آخر لمجموعة العشرين برئاسة السعودية

نشر في: آخر تحديث:

توصلت مجموعة العشرين بقيادة السعودية، إلى اتفاق يقضي بتأجيل سداد الدول الأكثر فقرا للديون المستحقة عليها لمدة عام كامل، ودون أي شروط.

ونجحت السعودية بعقد اجتماع استثنائي آخر ضمن رئاستها لمجموعة العشرين، منذ تفشي كورونا.

فبعد الاجتماع الذي دعت إليه المملكة للتصدي لأزمة النفط، يأتي اجتماع وزراء مالية ومحافظي البنوك المركزية في مجموعة العشرين، لمساعدة الدول الأكثر فقرا من خلال تجميد مستحقاتها من الديون لمدة عام ودون أي شروط، المطلوب من هذه الدول فقط التواصل مع صندوق النقد الدولي.

ورحبت مديرة صندوق النقد الدولي ورئيس البنك الدولي بهذه المبادرة لمساعدة الدول الأكثر فقراً والتي فاقمت كورونا من تحدياتها.

ومن المقرر أن تستفيد 76 دولة تحت مظلة المؤسسة الدولية للتنمية التابعة للبنك الدولي من هذه المبادرة، علماً أن الديون المستحقة عليها هذا العام وحده تتجاوز الـ50 مليار دولار.

ودعت مجموعة العشرين أيضا القطاع الخاص إلى المساهمة بتخفيف أعباء ديون الدول الأكثر فقراً، كما شددت على أهمية الخطوات التي يتخذها صندوق النقد الدولي من خلال توفير سيولة عاجلة قصيرة الأجل للدول الأكثر حاجة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة