.
.
.
.

لاغارد: انكماش بين 8% و12% يتهدد أوروبا

نشر في: آخر تحديث:

توقعت كريستين لاغارد، رئيسة البنك المركزي الأوروبي، انكماش اقتصاد منطقة اليورو بين 8% و12% هذا العام متأثرا بتداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد المسببة لمرض (كوفيد 19).

وأرجعت لاغارد أسباب توقعاتها هذه إلى مواجهة اقتصادات اليورو لصعوبات في تجاوز التحديات الناشئة عن ظروف الجائحة.

وكان المركزي الأوروبي قال في وقت سابق، إن الاقتصاد قد ينكمش بنسبة تتراوح بين 5% و12% بحسب "رويترز".

لكن لاغارد التي كانت تتحدث في حوار مع الشباب، قالت إن التصور "المعتدل" عفا عليه الزمن.

وأضافت أن النتيجة الفعلية لآثار جائحة كورونا على الاقتصاد الأوروبي ستكون بين التصورين "المتوسط" و"الحاد".

ويعتزم الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي تقديم حزمة تحفيز مالية قيمتها تصل إلى 750 مليار يورو (823 مليار دولار)، بهدف تقديم دفعة للاقتصاد للتغلب على الركود العميق الذي تمر به القارة، وفقا لأحد المسؤولين.

وسيتم توزيع 500 مليون يورو من الحزمة في صورة منح للدول الأعضاء، فيما سيتم إتاحة 250 يورو في صورة قروض، وفقا لما قاله المصدر المطلع لبلومبيرغ.

ولتمويل الحزمة، ستقوم المفوضية الأوروبية باقتراض نحو 750 مليون يورو من الأسواق المالية.