.
.
.
.
فيروس كورونا

نظرة متشائمة من برلين: كورونا سيقيد الحياة العامة 8 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

أظهر مسح أجراه معهد إيفو الاقتصادي، اليوم الاثنين، أن الشركات الألمانية تتوقع قيودا على الحياة العامة لثمانية أشهر ونصف أخرى بسبب فيروس كورونا، إذ يكابد أكبر اقتصادات أوروبا صعوبات للتعافي من التباطؤ الناجم عن الجائحة.

واتسمت نظرة شركات الترفيه، الأشد تضررا من أزمة الفيروس، بالتشاؤم على نحو خاص، متوقعة استمرار القيود 13 شهرا أخرى على الأقل.

في حين كان قطاع المشروبات أكثر تفاؤلا، حيث توقع انتهاء القيود في غضون 6.4 شهر.

وكان تظاهر آلاف المحتجين في العاصمة الألمانية برلين، السبت الماضي، ضد إعادة فرض قيود فيروس كورونا مطالبين السلطات بإعلان "نهاية الوباء"، في الوقت الذي أعربت فيه السلطات عن قلقها بشأن زيادة الإصابات الجديدة.

وجاب المتظاهرون الذين ارتدى بعضهم الكمامات وسط مدينة برلين من بوابة براندنبورغ قبل التجمع في شارع واسع يمر عبر حديقة تيرغارتن.

ورفع المتظاهرون لافتات تحمل شعارات، مثل "كورونا، إنذار كاذب"، "نحن مضطرون لارتداء كمامة"، "مناعة طبيعية بدلاً من التطعيم"، و"أوقفوا ذعر كورونا- إعادة الحقوق الأساسية".

وهتفوا: "نحن هنا وسنهتف بصوت عال، لأننا محرومون من حريتنا".

وجرى الإعداد للمظاهرة التي تحمل عنوان "نهاية الوباء - يوم الحرية" منذ أسابيع، ولقيت مشاركة من مختلف أنحاء ألمانيا. واستخدمت الشرطة الأبواق لحث المشاركين على الحفاظ على قواعد التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة