.
.
.
.
اقتصاد السعودية

تراجع الناتج المحلي الإجمالي في السعودية 7% بالربع الثاني

هيئة الإحصاء: الانخفاض في معدل نمو القطاع الخاص بلغ 10.1%

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت بيانات رسمية اليوم الأربعاء تراجع الناتج المحلي الإجمالي للاقتصاد السعودي بنسبة 7% في الربع الثاني في مؤشر على تأثير فيروس كورونا المستجد على القطاعين النفطي وغير النفطي.

والسعودية أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم، وقلصت جائحة كوفيد-19 الطلب العالمي على الخام وإجراءات احتواء الفيروس التي أضرت بالطلب المحلي مثلما فعلت في باقي أنحاء العالم.

وقالت الهيئة العامة للإحصاء في السعودية "بلغ الانخفاض في معدل نمو القطاع الخاص 10.1% والقطاع الحكومي 3.5%".

وفي الربع الأول، سجل اقتصاد السعودية انكماشا بنسبة 1% نتيجة التأثير الجزئي لانهيار أسعار النفط والجائحة، والذي تفاقم في مارس آذار.

القطاع غير النفطي هو محور الإصلاحات السعودية الرامية لتنويع الاقتصاد بعيدا عن إيرادات النفط، الأكثر تضررا في الربع الثاني وانكمش 8.2% في حين تراجع القطاع النفطي 5.3% بحسب ما قالته هيئة الإحصاء.

المشاريع الضخمة

كان وزير الاستثمار السعودي قد ذكر مؤخرا أن المملكة شهدت تباطؤا في الاستثمار الأجنبي المباشر هذا العام بسبب العرقلة العالمية الناتجة عن جائحة فيروس كورونا.

وأضاف الفالح خلال المؤتمر الصحافي الخاص باجتماع وزراء الاستثمار والتجارة في مجموعة العشرين، أن تركيز المملكة على مشاريعها الضخمة عوض عن هذا التراجع.

وقال "ما سيعوض تراجع الاستثمارات الأجنبية في السعودية هو التركيز على الاستثمارات المحلية المباشرة. المملكة كانت مشغولة هذا العام رغم الجائحة بخلق منصات جديدة لتحقيق النمو المستقبلي وبالتالي استمرت بالاستثمار بكثافة في مشروعاتها الضخمة".

أزمة فيروس كورونا

وقال "المشاريع الضخمة هي محور رؤية 2030 التي أسسها ويقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، مثل نيوم والبحر الأحمر وأمالا والقدية ومشاريع سياحية أخرى كمشروع العلا ومشروع تطوير عسير والهيئة الملكية للرياض. كل هذه المشاريع التي يقودها صندوق الاستثمارات العامة بالشراكة مع مؤسسات عالمية أخرى ستكون جاذبة للاستثمارات الأجنبية المباشرة من كل العالم".

وقال الفالح إن من الطبيعي أن تشهد السعودية تباطؤا في الاستثمار الأجنبي المباشر بالنظر إلى تراجع التجارة والاستثمار حول العالم بسبب أزمة فيروس كورونا.

وارتفعت تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى السعودية إلى 3.5 مليار دولار في الأشهر التسعة الأولى في 2019، من 3.18 مليار دولار في الفترة نفسها في 2018".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة