.
.
.
.
اقتصاد

مؤسسة أميركية تعتزم استثمار ملياري دولار بصندوق إندونيسيا السيادي

نشر في: آخر تحديث:

قالت حكومة إندونيسيا في بيان اليوم الاثنين، إن مؤسسة تمويل التنمية الدولية الأميركية وقعت خطاب نوايا لاستثمار ملياري دولار في صندوق الثروة السيادي للبلاد.

وذكر بيان لوزارة الشؤون البحرية والاستثمار أن التوقيع جرى في واشنطن في الأسبوع الماضي خلال زيارة وفود إندونيسية.

وأضافت الوزارة أنها ستتواصل أيضا مع شركاء من اليابان والإمارات وسنغافورة لإقناعهم بالاستثمار في الصندوق الذي سيدشن قريبا ويُطلق عليه رسميا هيئة الاستثمار الإندونيسية.

ولم يتسن الاتصال بالمؤسسة الأميركية للتعقيب.

وقالت إندونيسيا شهر أكتوبر الماضي، إنها تعد لإنشاء صندوق ثروة سيادي برأسمال مبدئي نحو خمسة مليارات دولار، سيهدف لاستقطاب استثمارات 15 مليار دولار.

وستضخ الحكومة ما يصل إلى 30 تريليون روبية (2.04 مليار دولار) سيولة في رأسمال الصندوق، وأضافت أصولا أخرى تشمل حصصا في شركات مملوكة للدولة.

وخلال جائحة كورونا، قامت إندونيسيا بتقديم مساعدات بـ 12 شركة مملوكة للدولة بقيمة 8.6 مليار دولار لتخفيف أثر الجائحة.

وبحسب وثائق لوزارة المالية قُدمت لاجتماع اللجنة المالية للبرلمان في الحادي عشر من الشهر الحالي، اقترحت الحكومة على البرلمان تقديم دعم مالي للشركات يبلغ 128.04 تريليون روبية بما يعادل 8.63 مليار دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة