.
.
.
.
لقاح كورونا

الصحة الأميركية: فرصة للحصول على 500 مليون جرعة من لقاح فايزر

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الصحة الأميركية أن لديها فرصة للحصول على 500 مليون جرعة من لقاح فايزر.

وكان الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن قد قدم، أمس الثلاثاء، مرشحيه للمناصب الصحية الرئيسية، في وقت وقّع فيه الرئيس دونالد ترمب مرسوماً يلزم بتأمين لقاح كورونا إلى الأميركيين أولاً.

وقدّم بايدن خافيير بيسيرا الذي اختاره ليكون وزير الصحة في حكومته، إضافة إلى أفراد الفريق الذي سيكلف بمكافحة الوباء حين يتسلم منصبه في 20 يناير. واختار بايدن الدكتورة روشيل والينسكي لإدارة المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها. واختير الدكتور أنتوني فاوتشي ليصبح كبير مستشاري بايدن الطبيين فيما يتعلق بفيروس كورونا.

وأكد بايدن أن الولايات المتحدة لن تتخلص من وباء كورونا بسرعة، لكنه أضاف: "نستطيع في المئة يوم الأولى (من ولايته) تغيير مسار المرض وتغيير الحياة في أمريكا للأفضل". وشدد على إلزامية ارتداء الكمامة لمئة قائلاً: "أول 100 يوم من ولايتي تتطلب ارتداء الكمامات".

وأضاف بايدن أن "مئة مليون جرعة من اللقاحات ستعطى للأميركيين خلال 100 يوم"، معتبراً أن "تطوير اللقاحات واحدة من المهام الصعبة التي تنتظرنا". ورأى أن "على الكونغرس العمل على تمويل توزيع اللقاح في أميركا".

في سياق متصل، اعتبر بايدن أن حزمة التحفيز الاقتصادية الخاصة بكورونا "مجرد بداية". ونبّه إلى أن عدم توصل الكونغرس سريعاً إلى توافق على الصعيد المالي لمكافحة الوباء، فإن حملة التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد قد تتأخر وربما تتوقف.

وقال بايدن: "من دون تحرك عاجل من جانب الكونغرس هذا الشهر.. ثمة احتمال فعلي أن تتأخر هذه الجهود وتتوقف بعد حملة تلقيح أولى".

وعاد وشدد على أنه "يجب حماية الأطفال من كورونا وإبقاؤهم في المنازل لمئة يوم"، مضيفاً أن "فتح المدارس وارتداء الكمامات يشكلان هدفين رئيسيين خلال مئة يوم".

وفي الأيام المئة الأولى من ولايته، سيأمر بايدن بوضع الكمامة في المقار الفدرالية والقطارات والطائرات والحافلات التي تؤمن النقل بين الولايات الأميركية، وسيحض حكام تلك الولايات على الاحتذاء به.