.
.
.
.
اليورو

الأكبر بالتاريخ.. فرنسي يكسب ربع مليار دولار من ورقة يانصيب

نشر في: آخر تحديث:

حقق رجل فرنسي محظوظ أكبر مكسب في تاريخ ألعاب اليانصيب، حيث ربح مبلغاً يقترب من ربع مليار دولار أميركي، ليسجل هو واللعبة رقماً قياسياً، ويتحول إلى مليونير فجأة بين عشية وضحاها.

وانتهت بطاقة "يورومليونز" التي يحملها رجل فرنسي إلى الحصول على الجائزة الكبرى في السحب الذي جرى مساء الجمعة، وقيمة الجائزة هي 175 مليون جنيه إسترليني (231 مليون دولار أميركي)، فيما تبين سريعاً أن حامل هذه البطاقة هو رجل فرنسي اشتراها مقابل جنيه إسترليني واحد وسرعان ما تحول بفضلها إلى مليونير.

وسرعان ما تداولت وسائل الإعلام البريطانية والأوروبية خبر فوز الفرنسي بهذا المبلغ الباهظ، والذي هو الأعلى في تاريخ اللعبة والشركة وتاريخ أوراق اليانصيب التي تنتشر في القارة الأوروبية.

وأوراق "يوروميليونز" تصدر عن هيئة اليانصيب الوطني في بريطانيا (The National Lottery) وتديرها شركة خاصة تُدعى "كاميلوت"، ولم يسبق أن سجلت مثل هذه الجائزة العملاقة من قبل.

ونشرت هيئة اليانصيب تغريدة على "تويتر" اطلعت عليها "العربية.نت" قبل بدء السحب لمعرفة الفائز بالجائزة، تساءلت فيها: "تخيل كيف سيكون الكريسمس في حال فزتَ في سحب اليوروميليونز الليلة وحصلت على الجائزة الكبرى البالغة 175 مليون جنيه إسترليني".