.
.
.
.
لقاح كورونا

بعد الإمارات.. البحرين تعتمد رسمياً لقاح سينوفارم الصيني

بعد تقديم وكيل شركة "سينوفارم" كافة المستندات المطلوبة

نشر في: آخر تحديث:

وافقت الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية البحرينية، على التسجيل الرسمي للقاح "كوفيد-19" المنتج من قبل شركة سينوفارم الصينية، ضمن جهود التصدي لفيروس كورونا.

وقالت الهيئة، اليوم الأحد، إن موافقتها جاءت بعد تقديم شركة "جي 42 للرعاية الصحية" وكيل شركة "سينوفارم" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كافة المستندات المطلوبة، مما يتيح استخدامه بشكل كامل للجميع.

وأظهرت نتائج المرحلة الثالثة من التجارب السريرية فعالية اللقاح بنسبة 86% ضد الإصابة بفيروس كورونا "كوفيد19"، كما سجل الإقلاب المصلي معدل 99% من الأجسام المضادة المعادلة، و100% كمعدل وقاية من الحالات المتوسطة أو الشديدة بعد أن تم اختباره على 42299 متطوعًا.

ويأتي القرار البحريني بعد أيام من تسجيل اللقاح الصيني في الإمارات واستقبال مصر أول شحنة منه وإقراره رسمياً، بينما أقرت السعودية لقاح "فايزر - بيونتيك".

وقالت الهيئة الوطنية البحرينية، إنها باشرت فور استلامها لملفات اللقاح ونتائج الدراسة الموسعة التي أجريت في أكثر من بلد، عملية المراجعة والتقييم من جوانب عدة شملت تقييم بيانات فاعلية اللقاح وسلامته التي توضحها نتائج التجارب والدراسات السريرية.

وكذلك التحقق من جودة اللقاح من خلال مراجعة البيانات العلمية التي تبيّن جودة التصنيع وثبات المنتج، إضافة إلى التحقق من مراحل التصنيع والتزام المصنع بتطبيق أسس التصنيع الدوائي الجيد (GMP) حسب المعايير الدولية في الصناعة الدوائية والاشتراطات الصادرة عن الهيئة.

وأوضحت أنها أخذت رأي لجنة البحوث السريرية، والمكونة من المختصين من الأكاديميين والأطباء، والمسؤولة عن الموافقة على التجارب السريرية، وبعد عرض الموضوع ومناقشته من جميع جوانبه الفنية والعلمية قررت الهيئة الموافقة على تسجيل اللقاح والسماح باستخدامه، كما تم أخذ موافقة لجنة التطعيمات.

لقاح كورونا
لقاح كورونا

من الجدير بالذكر أن مملكة البحرين شاركت في التجارب السريرية للقاح ضمن حملة من أجل الإنسانية، حيث شارك أكثر من 7700 متطوع في تجارب المرحلة الثالثة.

كما سبق وأن أجازت الهيئة الاستخدام الطارئ للقاح "كوفيد-19" بناء على النتائج الأولية لسلامته حيث تم توفير اللقاح للفئات الأكثر تعاملًا مع المصابين بفيروس كورونا من الصفوف الأمامية.