.
.
.
.
فيروس كورونا

مصر تتعاقد على 100 مليون جرعة من لقاح "كورونا"

وصول أول دفعة في هذا التوقيت

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، إن بلادها تعاقدت على 100 مليون جرعة من لقاحات فيروس كورونا عبر شركات مختلفة.

وأضافت خلال مداخلة ببرنامج على قناة إم بي سي مصر أن اللقاحات التى جرى التعاقد عليها تضم 40 مليون جرعة من لقاح سينوفارم الصينى و20 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا قابلة للزيادة و40 مليون جرعة من تحالف جافي.

وأشارت إلى أن هذا العدد سيكون كافيا لنحو 50 مليون شخص، وهو ما يعادل نصف عدد السكان تقريبا.

وذكرت الوزيرة أن الاعتمادات المالية لشراء اللقاحات متوافرة، كما أن شركة فاكسيرا تتفاوض حاليا على تصنيع لقاح فيروس كورونا محليا.

وكشفت أن لقاح شركة أسترازينيكا سوف يتم البدء في توريده خلال الأسبوع الثالث أو الرابع من الشهر الجاري، وأن المفاوضات مع الشركة في مراحلها النهائية بعد موافقة هيئة الدواء ومجلس الوزراء على الجوانب الفنية والمالية، كما تم توفير الاحتياجات المالية لشراء لقاحات كورونا من شركات متعددة.

وأشارت زايد إلى أنه تم الاتفاق مع شركة استرازينيكا على توريد عدد 20 مليون جرعه من لقاح كورونا وقابلة للزيادة.

وقالت إن هيئة الدواء المصرية وافقت أمس على الترخيص للقاح سينوفارم الصيني بالاستخدام الطارئ بمصر، وإنها وقعت الأسبوع الماضي مع السفير الصيني بالقاهرة على توريد 40 مليون جرعة من لقاح سينوفارم فضلا عن تصنيعه عبر شركة فاكسيرا.

وعن إمكانية الاتفاق مع شركة فايزر لاستخدام لقاحها فى مصر، قالت زايد إن الوزارة لا تزال تتفاوض مع شركة فايزر العالمية على لقاحها، وأنها أجرت منذ أيام اجتماعات مع ممثلين لشركة فايرز أميركا ودبي ومصر بحضور اللجنة العلمية المشرفة على مكافحة فيروس كورونا وممثلين لهيئة الدواء والشراء للتشاور حول توريد لقاحات الشركة وهو ما سيتم اتخاذ خطوات بشأنه بعد تقديم الشركة عرضها المالي.

وكشفت أن لقاح فيروس كورونا لن يكون مجانيا للجميع، فصندوق تحيا مصر سوف يتولي تحمل التكلفة عن الأشخاص غير القادرين، وسيتم ربطه بأنظمة تكافل وكرامة، مضيفة “مش لازم يكون مجانا للجميع” والقادرون على شراء اللقاح سيدفعون ثمنه طالما توافرت لهم القدرة على شرائه.

وذكرت الوزيرة الي أن تطعيمات فيروس كورونا ستجري بشكل دوري فيما بعد مثلها مثل لقاحات الإنفلونزا الموسمية.