.
.
.
.
لقاح كورونا

السعودية تفاوض المنتجين لتوفير لقاحات كوفيد-19 لليمن ودول أفريقية

من خلال برنامج كوفاكس

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير المالية السعودي، محمد عبدالله الجدعان، إن المملكة تجري مفاوضات مع الشركات المنتجة للقاحات كوفيد-19، لتوفيرها للدول منخفضة الدخل، مثل اليمن وبعض الدول الأفريقية.

وأضاف الوزير في كلمته اليوم الثلاثاء، في المنتدى الاقتصادي العالمي الافتراضي في دافوس، نقلاً عن حساب المنتدى بموقع التواصل تويتر، أن السعودية تفاوض حالياً العديد من الشركات المنتجة لتلك اللقاحات لتوفيرها للدول منخفضة الدخل، لأنها لن تكون قادرة على الحصول على لقاحات كافية من خلال برنامج كوفاكس.

وبرنامج كوفاكس هو آلية عالمية لشراء وتوزيع لقاحات كوفيد-19، ويستهدف البرنامج تلقيح نحو 20% من سكان اليمن الأكثر تعرضاً للإصابة بالفيروس.

وفي سياق متصل، قال الجدعان، إن بلاده تولت رئاسة مجموعة العشرين العام الماضي، بينما كان عليها التعامل مع الصدمات المزدوجة للوباء وأزمة السلع.

وأعرب وزير المالية السعودي، عن تفاؤله بنتائج الجهود التي بذلتها مجموعة العشرين التي ستظهر خلال العام الحالي، وذلك بعد الصعوبات التي واجهتها دول العالم في 2020.

وأشار إلى تعاون الجميع من خلال دعم القطاع الصحي العالمي، قائلا: "تعهدنا بأكثر من 21 مليار دولار لسد الفجوة في البحوث والمعدات الطبية وغيرها والتي كانت فعالة، ثم قمنا بمبادرة خدمة الديون التي قمنا من خلالها بتأجيل ديون الدول لمدة 6 أشهر تبعتها 6 أشهر أخرى على أن يتم مراجعتها في إبريل المقبل وإن دعت الحاجة يمكن تأجيلها مرة أخرى".