.
.
.
.
وول ستريت

يلين: مشروع قانون كوفيد سيغذي "تعافيا قويا" لاقتصاد أميركا

أول تصريحات لوزيرة الخزانة الأميركية بعد إقرار خطة التحفيز بقيمة 1.9 تريليون دولار

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين الاثنين إن حزمة مساعدات كوفيد-19 التي اقترحها الرئيس جو بايدن والبالغة 1.9 تريليون دولار ستتيح موارد كافية لتغذية تعاف "قوي جدا" لاقتصاد الولايات المتحدة، لكنها لن تعالج مشاكل التفاوتات القائمة منذ أمد طويل.

وأبلغت يلين شبكة تلفزيون (إم إس إن بي سي) "مشروع القانون هذا سيقدم للأميركيين المساعدة التي يحتاجونها لتجاوز الجائحة، ونحن نتوقع أن الموارد التي يتيحها ستغذي فعلا تعافيا اقتصاديا قويا جدا."

وكررت يلين توقعاتها بأن حزمة التحفيز ستسمح للولايات المتحدة بالعودة إلى مستويات "التوظيف الكامل" السابقة على الجائحة بحلول العام القادم.

وقالت إن مشاكل التفاوتات ستظل قائمة في الاقتصاد ويجب معالجتها بتشريع آخر. ووافقت إدارة بايدن على التخلي عن زيادة الحد الأدنى للأجر إلى 15 دولارا في الساعة في إطار حزمة كوفيد-19. وتعتزم الإدارة مواصلة ذلك المسعى بشكل منفصل واقترحت استثمارات بتريليونات الدولارات في البنية التحتية والتعليم والأبحاث.

وسئلت يلين عما إذا كانت الزيادة في الإنفاق ستثير ضغوطا تضخمية في الاقتصاد، فقالت إنها لا تتوقع أن يحدث ذلك لكن "يوجد الكثير من المخاطر التي تواجه هذا الاقتصاد" وحزمة التحفيز تعالج أكبر تلك المخاطر التي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي دائم على الأميركيين.

وقالت يلين مشيرة إلى الإجراءات التي يتضمنها مشروع القانون "إذا اتضح أنها ستكون تضخمية، فإنه توجد أدوات للتعامل مع ذلك ونحن سنراقب الوضع عن كثب.