.
.
.
.
اقتصاد الأردن

الاحتياطي الأجنبي للأردن ينخفض 2.6% في شهرين

بعد تباطؤ النمو في حوالات المغتربين والدخل السياحي

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت أرقام للبنك المركزي الأردني، اليوم الثلاثاء، تراجع الاحتياطي الأجنبي في أول شهرين من العام الحالي 2.6% إلى 15.49 مليار دولار مقارنة مع 15.91 مليار في نهاية 2020.

وبدأ الاحتياطي الأجنبي بالأردن في التأثر سلبا منذ بداية 2016 بعد تباطؤ النمو في حوالات المغتربين والدخل السياحي والاستثمار الأجنبي، وهي العوامل المغذية لاحتياطي العملة الأجنبية في المملكة.

وبحسب أرقام سابقة للبنك المركزي الأردني، فإن احتياطي العملات الأجنبية تراجع 1% في يناير 2021 إلى 10.45 مليار دينار (14.76 مليار دولار) مقارنة مع مستواه في نهاية 2020.

السياحة الأجنبية شبه متوقفة في الأردن بسبب جائحة فيروس كورونا، وهي مصدر رئيسي من مصادر العملة الصعبة إلى جانب تحويلات المغتربين والاستثمارات الأجنبية، بحسب وكالة "رويترز".

ونتيجة لجائحة كورونا، أغلقت الحكومة المطارات في العام الماضي لنحو 6 أشهر، وأرجأت إعادة فتحها مرارا بسبب المخاوف من ارتفاع إصابات كوفيد-19.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة