.
.
.
.
اقتصاد الخليج

وزير صيني للعربية: نستهدف اتفاقية تجارة حرة مع دول الخليج

على هامش زيارته للرياض

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية الصيني وانغ يي، في مقابلة مع "العربية"، اليوم الأربعاء، إن بلاده تسعى للتوصل لاتفاقية تجارة حرة مع دول الخليج العربي.

وأشار الوزير على هامش زيارته للعاصمة السعودية الرياض، إلى وجود تعاون كبير مع السعودية خلال جائحة كورونا.

وقال وانغ يي، إن الصين تتعاون مع دول الشرق الأوسط في مجال لقاحات كورونا.

كان وزير الخارجية الصيني، قد وصل اليوم، إلى السعودية في زيارة رسمية، تلبية لدعوة من الخارجية السعودية، وتشمل اجتماعاً مع الأمين العام لدول مجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف.

وقال السفير الصيني لدى السعودية تشن وي تشينغ، لصحيفة "الشرق الأوسط"، إن الوزير سيبحث مع القيادة السعودية ومع نظيره الأمير فيصل بن فرحان "القضايا ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز العلاقات الثنائية كافة، وتبادل الآراء حول القضايا الملحة"، مؤكداً أن بكين تشارك الرياض المواقف نفسها على المستويين الإقليمي والدولي.

واعتبر السفير أن "الصين والسعودية ضربتا أروع الأمثلة في التعاون بينهما، ويمثل التعاون نموذجاً يحتذى به في العلاقات بين أي بلدين في العالم وفي مواجهة تحديات جائحة كورونا".

وأضاف أن "الصين على أتم الاستعداد لتعزيز العمل المشترك مع المملكة لدعم منظمة الصحة العالمية وتوحيد الجهود العالمية من أجل مكافحة جائحة كورونا وتوفير اللقاحات ومساعدة الدول الأخرى للقضاء على الوباء، وكذلك مستعدون لتعزيز العمل المشترك مع المملكة لتوحيد الجهود للعب دور إيجابي في صناعة وتوزيع وتوفير اللقاحات".

وقال السفير إن بلاده أصدرت 5 لقاحات وتعمل على اختبار 17 لقاحاً حالياً، في حين أنها تخضع نحو 60 مشروعاً قيد البحث والتطوير في مجال صناعة اللقاحات، مؤكداً أن بكين "تعارض اللعب على قضية اللقاحات" وتشدد على "ترك الخيار للحكومات والشعوب لتختار ما تريد".

وأكد أن "الصين نجحت في القضاء على انتشار كورونا، وستحقق النمو بشكل واسع خلال العام الحالي وستعمل بالتنسيق مع السعودية للدفع بالاقتصاد العالمي نحو الانتعاش، بالاستفادة من نتائج قمة مجموعة العشرين برئاسة السعودية". ونوه بالتعاون المستمر في المشروعات الكبرى مثل "نيوم" و"ذا لاين"، معتبراً أن "هناك فرصاً واعدة للتعاون بين البلدين".

وقال إن "التعاون بين البلدين في مجال الطاقة المتجددة، بما فيها الطاقة النووية، وعلوم الفضاء، يسير على قدم وساق، وهناك مسعى مشترك لإجراء تعاون لتدوير الطاقة الجديدة بما فيها الطاقة النووية، وعلى صعيد مجال الفضاء، فالصين أطلقت مؤخرا قمرين صناعيين سعوديين بصواريخ صينية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة