.
.
.
.
اقتصاد الصين

اتفاق خليجي مرتقب مع التنين.. ماذا بعد الـ 19 مليار دولار سنوياً؟

وزير الخارجية الصيني للعربية: بكين تسعى لاتفاقية تجارية حرة مع دول الخليج العربية

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الخارجية الصيني وانغ يي "Wang Yi" في مقابلة خاصة مع قناة العربية أن الصين تسعى للوصول لاتفاقية تجارية حرة مع دول الخليج العربية.

وقال الوزير الذي يزور السعودية إنه يحمل مبادرة من خمس نقاط لأمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط.

وتعليقا على هذه التوجهات، قال الخبير بالتجارة الدولية، الدكتور فواز العملي في مقابلة مع "العربية" إن دول مجلس التعاون الخليجي قد حققت فائضا بالميزان التجاري مع الصين خلال العام الماضي بقيمة 19 مليار دولار.

وأضاف العلمي أن السعودية حققت فائضا تجاريا بالميزان التجاري مع الصين بقيمة لامست 11 مليار دولار.

ووصف الحديث عن اتفاقية تجارة حرة خليجية صينية، بأنه "من أفضل الأنباء عبر السنوات العشر الماضية، لأن حجم التبادل التجاري الخليجي مع الصين يساوي 66% من مجمل التعامل العربي مع الصين".

وأرجع العلمي تميز هذه العلاقة التجارية إلى النفط "فالصين تستورد 35% من حاجاتها من نفط الخليج وقد تصعد هذه النسبة إلى 60% بحلول 2030".

وأكد أن حدوث مثل هذا الاتفاق "سيكون له أهمية كبيرة بالنسبة للدول الخليجية بأنها حصلت على السبق في ترسيخ هذه العلاقة، كما سيخول ذلك دول الخليج بالانفتاح على التجمعات الاقتصادية التي تشارك بها الصين مثل مجموعة الآسيان".

واعتبر العلمي أن هذه الاتفاقية في حال نجح الطرفان بالوصول إليها ستعطي أولوية لدول الخليج، في الاتفاقيات والمفاوضات التجارية.